ardanlendeelitkufaruessvtr

رئيس أركان الجيش الجزائري: الجيش سيبقى صمام الأمان للمرحلة الانتقالية

رئيس أركان الجيش الجزائري: الجيش سيبقى صمام الأمان للمرحلة الانتقالية
تعهد رئيس أركان الجيش الجزائري، الفريق أحمد قايد صالح، بأن يبقى الجيش صمام الأمان للمرحلة الانتقالية، مؤكدا عدم وجود طموح سياسي لدى المؤسسة العسكرية.
وشدد قايد صالح، في كلمة ألقاها  أمام قيادات الناحية العسكرية الرابعة بولاية ورقلة، على ضرورة أن ينتهج الجيش "أسلوب الحكمة والصبر"، نظرا إلى "الوضع الخاص والمعقد" الذي يسود بداية المرحلة الانتقالية. ودعا المواطنين إلى تضافر جميع الجهود للخروج من هذا الوضع بسلام.
وجدد التزام الجيش "بمراقبة مؤسسات الدولة خلال المرحلة الانتقالية"، مشيرا إلى أن جميع الخيارات تبقى مفتوحة لإجاد حل للأزمة القائمة في أقرب وقت.
وأكد احترام قيادة الجيش بشكل كامل أحكام الدستور لتسيير المرحلة الانتقالية.
وشدد قايد صالح على أن الجيش لن يتراجع أبدا عن قراره بخصوص حماية المواطنين لا سيما أثناء المسيرات "مهما كانت الظروف والأحوال" ولن يتخذ أي قرارات لا تخدم مصالح الشعب والوطن.
وأضاف: "لكن بالمقابل ننتظر من شعبنا أن يتفادى اللجوء إلى العنف وأن يحافظ على الممتلكات العمومية والخاصة، ويتجنب عرقلة مصالح المواطنين، والاحترام التام لرموز الدولة وعلى رأسها العلم الوطني".
كما حث الجهات القضائية المعنية على الإسراع في وتيرة معالجة قضايا الفساد المتعلقة باستفادة بعض الأشخاص بصورة غير شرعية "من قروض بآلاف المليارات وإلحاق الضرر بخزينة الدولة واختلاس أموال الشعب".

قيم الموضوع
(0 أصوات)