ardanlendeelitkufaruessvtr

وفد أميركي بارز يزور شرق سورية
زار وفد من وزارة الدفاع الأميركية (البناغون) ومسؤولين في التحالف الدولي، مناطق الإدارة الذاتية الكردية في شمال شرقي سورية، في زيارة هي الأبرز للوفود الغربية للمنطقة.
وان الوفد الأميركي رفيع المستوى، برئاسة المستشار الأميركي الخاص في قوات التحالف الدولي وليام روباك، وعدد من مسؤولي وزارة الدفاع الأميركية، وصلوا في زيارة لمناطق شرق الفرات. و أن الزيارة جاءت لـ "مساعدة الإدارة الذاتية وذراعها العسكرية، قوات سورية الديموقراطية (قسد) من الناحية الأمنية وتقديم الدعم اللازم فيما يخص مكافحة الإرهاب" في المنطقة.
وتأتي الزيارة بعد شهرين ونصف على اعلان إنهاء نفوذ تنظيم "داعش" في مناطق شرق سورية، بعد معارك خاضتها "قسد" مدعومة من التحالف الدولي الذي تقوده واشنطن.
ونقل عن روباك قوله: "سنعزز من علاقاتنا مع الإدارة الذاتية وقسد، في إطار المرحلة الثانية من الحملة ضد خلايا مرتزقة داعش، وخصوصاً بعد أن تمت هزيمتهم جغرافياً". واضاف: "نُقدر ما قدمه أهالي المنطقة، وشركاؤنا في قوات سورية الديموقراطية من أجل القضاء على الإرهاب، ونحن سنستمر بالعمل مع شركائنا لخدمة أهالي المنطقة".
وحول إنشاء محكمة دولية لمحاكمة عناصر "داعش"، قال روباك: "لم نناقش هذا الموضوع اليوم مع الإدارة الذاتية، ولكن الموضوع مهم للغاية، ونحن نناقشه مع حلفائنا، والأطراف الأخرى، ونقدر ما تقدمه المنطقة للحفاط على عناصر داعش الموجودين في سجون المنطقة، ريثما يتم ايجاد طريقة لمحاكمتهم".
وتزامن ذلك مع زيارة وفد ضم صحافيين ومثقفين وإعلاميين وحقوقيين أوروبيين وأميركيين إلى المنطقة، في خطوة تهدف الى دعم القطاعات الصحية والتعليمية والخدمية وسبل تمكين المرأة.

قيم الموضوع
(0 أصوات)