ardanlendeelitkufaruessvtr

كلكامش يهوي بكاتم صوت

عادل السرحان 
 
على ضفاف النهرين 
يشرب الحزن وجوهنا
منذ سنين
تترصدنا العيون الشريرة
باحثون عن الخلاص
نتزاحم خلف العجلة السومرية
ونقرأ تعويذة الحياة
بحروف ابتدعناها 
نحمل  زرعنا 
وضرعنا
وصيدنا
ودرعنا 
وماءنا 
و شريعتنا
وغناء زرّاع جرمو
يفتح العالم لنا بواباته السبع
التي تحرسها الملائكة
لندخلها بسلام
 مرددين نشيد الحضارة الأولى
حضارة الحرف  
والماء
والشريعة
 رياحنا تهب دافئة على الأرض
يخضر  القصب 
 على أنغام القيثارة 
 السومرية
والنور يضيء 
 فيتهافت الفراش والهوام
والسباع 
والضباع 
وتنز  الأرض
 بالدماء
بين دجلة والفرات 
ويأتي الصوت 
صوت الناي  السرمدي  
وضجيج الرايات
فحيح المشرق 
وزفرات العين الحمئة
أسمعهم 
 يقرعون طبول
الخراب 
تتبعهم 
ضباع 
وجرابيع 
ونسور
وقيامة صغرى 
فيشرب الحزن وجوهنا 
للمرة الألف 
ويهوي كلكامش بكاتم صوت
والنمرود  بفأس  
وحريق بابل يمد عينيه ولسانه نحو 
أصواتنا المبحوحة 
المتأوهة في سجنها الأزرق
يلتهمها كتنين 
لنعود من بوابات العالم السبع
التي تحرسها الشياطين
الى نفق الأرواح الشريرة
التي تتصارع في بلاد مابين 
النهرين 
تخرس ألسنتنا 
وتهرق دمائنا على مذبح 
الغرباء
قيم الموضوع
(0 أصوات)
عادل السرحان

شاعر عراقي