ardanlendeelitkufaruessvtr

صدور كتاب " السودان في التأريخ الحديث من ١٩١٤ - ١٩٦٩" للدكتور ظاهر جاسم الدوري

صدر حديثآ عن دار نينوى للدراسات والنشر والتوزيع كتاب " السودان في التأريخ الحديث من ١٩١٤ - ١٩٦٩م للكاتب العراقي الدكتور ظاهر الدوري .
اهتم الكاتب بدراسة تاريخ السودان الحديث، راصداً مواقف إدارة حكومة السودان، المتمثلة رسميا بإدارة الحكم الثنائي، البريطاني عمليا والمصري اسميا، في رسم التطورات الإدارية والسياسية للبلاد، والظروف التي حدّدت مواقف زعماء الدين والأحزاب السياسية، من خلال استعراض الأحداث التي بموجبها تمّ وضع الأسس الإدارية والسياسية للسودان، فضلاً عن متابعة نشاط الكتل السياسية خلال الوجود الاستعماري في البلاد حتى الاستقلال .
وقدم المؤلف عرض موجز لجذور اهتمام بريطانيا في وادي النيل، وفرض سياستها عمليا على السودانيين بعد نجاح حملتها العسكرية لغزو السودان والقضاء على الدولة المهدية عام1898. 
كما ركز على الأحداث التي دارت في البلاد اثناء الحرب العالمية الأولى، عن طريق متابعة إجراءات الحاكم العام لتهيئة البلاد، شعباً واقتصاداً . ثم بحث التطورات الإدارية والسياسية في البلاد، وابرزها تأسيس نظام الإدارة الاهلية، قيام ثورة عام 1924، اضراب طلبة كلية غوردون عام 1931، والموقف السوداني من معاهدة عام 1936  بين بريطانيا ومصر. 
كما تناول التطورات السياسية خلال الحرب العالمية الثانية في السودان. ومنها تأسيس مؤتمر الخريجين العام، وقيام المجلس الاستشاري لشمال السودان.
و تتبّع تطورات الإصلاح الدستوري، والتحركات السياسية داخل الجمعية التشريعية، واتفاقات الانطلاق نحو الاستقلال، ومناقشة التطورات المفاجئة عند الذين قضوا حياتهم يبشرون بوحدة وادي النيل.
تناول الكاتب في الفصل الخامس، المناورات التي قادت إلى تشكيل أول حكومة وطنية ائتلافية، الظروف التي أدت إلى نجاح أول انقلاب عسكري في البلاد، والتحالفات السرية للتخلّص من الحكم العسكري.
أمّا الفصل السادس والأخير، فقد خُصص لدراسة دوافع قيام ثورةأكتوبر/ تشرين الأول، ومواجهتها لمشاكل البلاد الجوهرية مثل حل مسألة الجنوب، تحقيق انتخابات عامة، استلام الجيش والقضاء على التجربة المدنية الثانية في السودان. 
الكتاب هو إضافة جديدة لما كُتب عن تاريخ السودان السياسي وقواه الوطنية.   
 
قيم الموضوع
(0 أصوات)