ardanlendeelitkufaruessvtr

رسام يجوب شوارع باريس بلوحاته بحثا عن معرض لها

رسام يجوب شوارع باريس بلوحاته بحثا عن معرض لها
باريس - اختار الفنان الكاميروني فرنسيس إسوا كالو، الملقّب بـ”أنفان بريكوس”، عرض لوحاته في شوارع باريس في غياب أيّ معرض لها، وهي لوحات معبّرة بألوان زاهية تضفي لمسة ملوّنة على العاصمة الفرنسية.
وهذا الفنان العصامي البالغ 29 عاما لم يتلق دروسا في الرسم، فهو يرى نفسه طفلا يريد تعلّم رسم العالم من خلال الألوان.
وبدأ أنفان بريكوس رحلته في مجال الرسم قبل ست سنوات، قائلا “بدأت قصتي مع الرقص، لكن عندما أصبحت في العشرين من العمر، أردت ابتكار علامة تجارية لثياب كنت أرسمها. وهي لم تر النور لكنها ولّدت لدي حبّ الرسم”.
ولا يدّعي الفنان العشريني، بأعماله البسيطة ذات الألوان الزاهية، أنه يبتكر نماذج فنية متأثرا بعمّه الذي كان يستخدم مواد مختلفة في رسومه. وفي جعبته اليوم 60 عملا، بعضها رسوم زيتية وبعضها الآخر رُسم بالأكليريك.
ولجأ هذا الفنان أثناء بحثه عن معرض لرسومه التي شارك من خلالها في “بينالي داكار” 2018، إلى وسائل التواصل التي ينشر عبرها صور أعماله المعروضة أمام معالم باريس البارزة مع لافتة كُتب عليها “قدّموا لي معرضا”.

قيم الموضوع
(0 أصوات)