ardanlendeelitkufaruessvtr

متحف في نيويورك يفتح أبوابه للكلاب

متحف في نيويورك يفتح أبوابه للكلاب
 نيويورك – على الرغم من الحضور اللافت لبعض الكلاب إلى جانب شخصيات شهيرة، فإنه قلما أولت المتاحف أهمية لهذه الحيوانات الأليفة، غير أن متحفا جديدا فتح أبوابه،  في مانهاتن يكرّس لها دور البطولة على الصور، في هذه المدينة التي تتفرد بمعاملة مميزة لهذه الحيوانات.
ويضم متحف “ذي أميركن كينيل كلاب” مجموعة متنوعة من الأعمال ذات مستويات جمالية مختلفة، إضافة إلى عروض تفاعلية.
وجرى توقيت الافتتاح تزامنا مع بداية “وستمنستر ويك”، وهو مهرجان الكلاب السنوي الذي ينظم في الشتاء ويجذب محبي الكلاب من أنحاء العالم، ويُتوَّج الثلاثاء المقبل بعرض “وستمنستر للكلاب” الذي يختار خلاله “الأفضل” ضمن عرض في “ماديسون سكوير غاردن”.
وتشمل المجموعة أكثر من ألفي لوحة وصورة ومنحوتة، وتضم أعمالا توثّق كيف كانت تبدو أسلاف الكلاب في القرن التاسع عشر وفي القرون السابقة، ومن بينها هيكل عظمي يعود إلى “بلغراد غو”، وهو كلب صيد نفق في العام 1888 وكان له دور مهم في تطوّر هذه السلالة.
وينظر زوار المتحف إلى اللوحات وكأنهم يشاهدون عرضا للكلاب، وينتقدون اللوحات بطريقة تشريحية، أي يبحثون في الطريقة التي رسمت بها وما إلى ذلك، وفقا لما صرح به مدير المتحف، آلان فوسيل، المتخصص في فنون الكلاب والذي امتلك دور مزادات خاصة قبل تعيينه في المتحف عام 2018.

قيم الموضوع
(0 أصوات)