ardanlendeelitkufaruessvtr

( باديـنان)اول مؤسسة اعلامية كردية في دهوك بعمـق عراقـي اصيـل ..

وكالــة الحــدث الاخبارية / خالــد النجــار / العراق ـ محافظة دهوك

        

كما هو معروف ان التخطيط الاعلامي ومساهمة المجتمع بكل شرائحه وتحمل مسوؤلياتها تعتبر من الاولويات بل من مقتضيات عصر تكنولولجيا المعلومات والاتصالات و( السوشيال ميديا ) وتطورها يوما بعد اخر، وفي قطاعات الاعلام بكل فروعه وتخصصاته من المرئية والمسموعة والمقرؤة والانتاج الاعلامي الداخلي الخارجي لانها على تماس مباشر بالمجتمع الذي نعيشه فيه، ولابد علينا ان نعمل ونخطط من اجل الاستفادة من خبراتنا المتنوعه والتجارب المتراكمة ، لانها خير دليل على اهمية الخبرات المدعومة بالتكنولولجيا الحديثة وتعتبر المتلازمة الدائمة التي لاتنفصل الواحدة عن الاخرى مهما تغيرت الاحوال، كما ان اتخاذ التدابير العملية للاستفادة المثلى من الامكانات والقوى والكفاءات الاعلامية المتاحة لتحقيق أهداف واضحة معينة مستقبلية في إطار سياسة اعلامية محددة وباستخدام خطط اعلامية متكاملة ، وهذه لاتاتي من فراغ بل من خبرة متراكمة وهي مانتطرق عنها حيث جمعها زميلي الاعلامي بلند حسين شالي رئيس مؤسسة بادينان الاعلامية في محافظة دهوك  الذي زاملته لسنوات عديده وعملنا في (موقع PUK  للصحافة والنشر) وكان اعلاميا شغوفا بفهم تفاصيل عمله بشكل جاد وحريص على ان يفهم كل صغيرة وكبيرة في مجمل  عمله، اليوم (وكالة الحدث الاخبارية)  التقت الزميل شالي رئيس مؤسسة بادينان الاعلامية في محافظة دهوك ليتحدث عن انشطتها ودورها الاعلامي .

ـ  بداية عبر شالي عن فرحته بلقاء ( وكالة الحدث الاخبارية) حيث قال: اشكر وكالة الحدث الاخبارية الدولية على اتاحة الفرصة لنا للتعريف بمؤسستنا الاعلامية وهي تنهض بعملها في محافظة دهوك اضافة الى انشطتها الاخرى في الموصل ، ولابد ان اذكر زميلي وصديقي واخي العزيز استاذ خالد النجار الذي زاملته فترة طويلة ووجدت فيه الحرص على عمله ومصداقيته الصريحة في عمله وجديته والتي تسبب الاحراج له ولكنه عازم على تجاوز ذلك طالما انها تصب في مصلحة العمل وخدمة الكلمة الصادقة ،واحاول هنا ان اوضح بعض الامور ذات العلاقة بالاعلام وتعبه المعروف لدى كل الصحفيين هي كيف نضع الخطط الاعلامية وتوظيف الإمكانات البشرية والمادية المتاحة ؟ من اجل تحقيق أهداف معينة في أطار السياسة الإعلامية أو الاتصالية مع الاستخدام الأمثل لهذه الإمكانيات ،والتي تعرفونها كصحفيين قدماء ويتميز التعريف المستمد من خبرات واقعية طويلة في العمل الإعلامي من ناحية ومعايشة ومتابعة لاهتمام المنظمات الإعلامية في كل انحاء العراق الى الدول العربية الى العالم اجمع .

ــ مضيـــفا للـ ( الحــــدث ) : لقد باشرنا بعملنا في تاسيس اولويات مؤسستنا وكان من اهمها توظيف الامكانات والاستفادة من كل ما هو متاح من إمكانيات بشرية ومادية ،وعلى المتوفروالتطلع والبحث  للاستفادة من هذه الموارد مستقبلاً انطلاقا من موضوعة التخطيط من اجل اهداف اعلامية تسعى كل خطة الى تحقيقها وربطها بالسياسة العامة التي تصل الى اهدافها  ومنها التنمية البشرية وتطويرها وكذلك  متابعة الازمات والتحديات الداخلية والخارجية ،والبحث عن كوادرادارية قادرة على التنفيذ وتقديم رؤية مستقبلية من أجل تحقيق ذلك ،كما ان التخطيط  والتنسيق كان فاعلا بين جهود العاملين الذين يشتركون في تنفيذ البرامج الاعلامية وبين  التي تتكون منها المؤسسة ويعتبر اساس لتنظيم العمل الاعلامي .

ــ وعن وضع الخطط المستقبلية على كافة الصعد المجتمعية والاقتصادية والثقافية وغيرها حيث جائت( جائحة كورونا سيئة الصيت) كحدث عالمي اكد شالي للـ ( الحـــدث ) : في كل عمل ومجال صغيرا كان ام كبيرا لابد ان يكون له تخطيط ، وفي الاعلام فقد تطورت وسائلها ومنها وسائل الاتصال التكنولوجية الحديثة تطورا سريعا بفضل التقدم التقني، واصبح من البديهي اتساع رقعة انتشارها وتأثيرها في تشكيل الملامح الحضارية للمجتمعات، وهنا برزت معها خطورة الدور الذي تلعبه الحياة الاجتماعية ، إذ لم تعد وسائل الإعلام والاتصال وحدها أدوات لنقل المعلومات فقط بل أصبحت من أهم العوامل المؤثرة في اتجاهات الأفراد والجماعات ( السوشيال ميديا) وتكوين مواقعهم الفكرية ، بالاضافه إلي قدرتها غير المحدودة في تطوير العمليات التعليمية ، والمساهمة في نشر الوعي العلمي وتزويد أوجه النشاط الحيوي والفكري للمجتمع بطاقات من التوجيه والإقناع وأصبح من الضروري ان يوضع هذا النشاط الإعلامي في إطار خطة طويلة المدى محسوبة بكل المتوقعات وغيرها !!

ــ وماذاعن برامج وعمل وتاريخ انطلاق مؤسستكم واهدافها؟ يقول شالي للـ( الحــــدث ):  نعم ان مؤسستنا تتكون من قناة تلفزيونية باسم ( Badinan HD )  وإذاعة بادينان ـ دهوك وإذاعة آشتي - زاخو وموقع أخباري متنوع باسم بادينان ( www.badinan.org)   إضافة الى صفحة نشطة على الفيسبوك يتابعها أكثر من 35 الف شخص وقناة بادينان التلفازية والتي تعمل بواقع 16 ساعة يوميا من الساعة التاسعة صباحا لغاية الواحدة بعد منتصف الليل بتقنية HD  حيث تقدم فيها برامج اسبوعية متنوعة في كافة المجالات إضافة الى النشرات الاخبارية والرياضية وهناك أيضا موجز اخباري يقدم على رأس كل ساعة حيث تبث القناة على سيرفر ماكس ميديا وسيرفر HD  بوكس وسيرفر بيشمركة والقناة تغطي محافظة دهوك فقط ، كما وان هناك إذاعة بادينان  دهوك : تبث على موجة FM  بتردد ( 96.5 ) وتقدم البرامج اليومية والاسبوعية والنشرات الأخبارية  على رأس كل ساعة وتغطي مدينة دهوك والعمادية وأطرافها ، تبث  من الساعة  7:30 صباحا لغاية الثانية عشرة منتصف الليل  ،وإذاعة آشتي – زاخو وتبث على موجة Fm   بتردد ( 101.5 ) وتقدم البرامج اليومية والاسبوعية والنشرات الأخبارية على رأس كل ساعة وتغطي مدينة زاخو وأطرافها ، تبث من الساعة الثامنة صباحا لغاية الثامنة مساء  ، ولابد ان اشير الى موقع بادينان الذي يعمل فيه مجموعة من المراسلين النشطين ويواكبون الاحداث المحلية العامة في عموم العراق ومنها الاقليم لحظة بلحظة ، كما يهتم الموقع بالاحداث الأقليمية والدولية ، ويضاف اليها (صفحة بادينان على الفيسبوك)وهي صفحة نشطة تنشر الأحداث المحلية والدولية لحظة بلحظة ويتابعها أكثر من 35 الف شخص ، كما يقدم التلفزيون برامج اسبوعية متنوعة تغطي أغلب المجالات الأدبية ، الاجتماعية والثقافية ،وتضم القناة خمسة أقسام ، قسم البرامج ، قسم الأخبار ، القسم الفني ، قسم الادارة و قسم الحسابات والمالية . 

ـ وعن التوسع باقامة علاقات اعلامية وتدريبية مع بقية الواجهات الاعلامية في المحافظات العراقية؟ ومدى تاثيرها وفائدتها للمتدربين والمشاركين بشكل عاماوضح شالي للـ ( الحـــــدث ): بصراحة اقولها ومع الاسف، فان مؤسستنا حديثة التكوين ومازالت تحت التطور والتجدد والتوسع، ونحن جل اهتمامنا ينصب في هذا المجال ولم نتفرغ بعد للنظر ابعد حيث إقامة علاقات عمل مع وسائل الاعلام في المحافظات العراقية، إلا أن لنا علاقات عمل مشتركة مع العديد من وسائل الاعلام في الاقليم ،ولا شك أن إقامة علاقات إعلامية مع وسائل الإعلام في مختلف المجالات وفي المحافظات الاخرى ستساهم بشكل كبير في تطوير مؤسستنا والكوادر العاملة فيها، ونحن سنتفرغ لهذا المجال في القريب العاجل.  ، وسيكون لنا ان شاء الله تعاون مشترك وافاق جديده.

ـ وعن تاثير التلفاز على شرائح المجتمع ونعلم بان التلفاز بات ظاهرة عالمية وقائمة بقوة بحد ذاتها يؤكد للـ ( الحــــدث ) : التلفاز منذ لحظة دخوله لمنازل المجتمعات اصبح عالميا ولايمكن الاستغناء عنه في أي حال من الاحوال ولايمكن ايضا السيطرة عليه كما يجب ! ولقد أكَّد المختصون في الإعلام أن التلفاز بات له مجموعة من التأثيرات العامة والخاصة وليس تأثيرًا واحدًا، وكلها خطرة جدًّا على الكائن البشَري وعلى المُجتمَع، وهي تأثيرات فكرية وفسيولوجية واجتماعية واقتصادية وسياسية وكما اشرنا لابد منها،لانه يُحدِّد  المعرفة الإنسانية، والطريقة التي يحصل بها الإنسان على معلوماته من العالم، وبدلاً من توفيرها لمعلومات طبيعيَّة متعدِّدة المصادر والأبعاد من مطالعة ودرس للكتب ن والبحث في وسائل السوشيال ميديا والتي بطبيعتها باتت عالمية ، ولعب دورا اخر تأثير التلفاز على المراهقين بزيادة الوعي لدى بعضهم حول المجتمع والعالم، حيث يُمكّن للتلفاز ايصال ما يدور حوله في هذا العالم، هذا اذا كان المشاهد واعيا لما يريد ويستفيد .

ـ وعن بدايات عمل وانشطة المؤسسة اكد  للـ ( الحــــدث ) :نعم انطلق عمل مؤسستنا يوم (18/9/2019) وقد جائت بديلا لفضائية (بادينان سات) التي تم ايقاف بثها في منتصف العام 2019،  وكانت تبث برامجها من مركز محافظة (دهوك) باللغة الكوردية وباللهجات (الكرمانجية ـ البادينية) وتهدف المؤسسة بالدرجة الاولى للترويج لسياسات الإتحاد الوطني الكوردستاني والعمل وفق توجيهات الرئيس الراحل (مام جلال) إذ أوصى في خطابه يوم إفتتاح فضائية (بادينان سات) بالعمل وتوجيه السياسة الإعلامية نحو توفير الحريات وتثبيت مبادئ العدالة الإجتماعية والضغط على الحكومة المحلية في دهوك والإقليم لتوفير الخدمات للمواطنين، وأن يكون اعلام الإتحاد في منطقة بادينان منبرا حراً لصوت المواطن وإيصال هذا الصوت للحكومة والدفاع عن حقوق المواطنين ومؤسسة بادينان الإعلامية تواصل المسير وفق هذه التوجيهات.

ـ وعن دوركم في زيادة ونشر الوعي الصحي حول  جائحة كورونا سيئة الصيت اوضح شالي للـ (الحـــــدث ) : خارج إطار المؤسسة والعمل الإعلامي لم نقم بأية حملات توعية داخل المدينة أو البلدات، إلا أن وسائل الإعلام التابعة للمؤسسة (تلفزيون بادينان، راديو بادينان/ دهوك، راديو ئاشتي/ زاخو، ويب سايت badinan.org، والسوشيال ميديا) كانت وماتزال تعمل على توعية المواطنين من خطر فايروس كوفيد 19 (كورونا) وكيفية الوقاية منه وتشجيع المواطنين على اتباع أساليب الوقاية وذلك بالتنسيق مع وزارتي الصحة والداخلية، كما خصصنا مساحات إعلامية في جميع وسائلنا الإعلامية مثل البرامج والتقارير والأخبار والريبورتاجات والفواصل الإعلانية والكرافيك المتنوعة حول هذا الفايروس الخطير وسبل الوقاية منه.  

ـ وماذا عن اهمية اقامة الدورات التدريبية للصحفيين في المجالات ذات العلاقة قال شالي للـ ( الحــــدث ) :ساهمت فضائية بادينان سات ومؤسسة بادينان الإعلامية في تأهيل العشرات من الكوادر الإعلامية من خلال تأهيل الأفراد المناسبين للعمل الصحفي ومن ثم تعيينهم في المؤسسة إلى جانب الدورات الصيفية الميدانية لطلبة معاهد وكليات الإعلام والصحافة في محافظة دهوك  إذ تستقبل المؤسسة سنويا (4-5) طلاب من خريجي الإعلام لإتمام دراستهم الميدانية في مؤسسة إعلامية، وتحرص المؤسسة على تأهيل هؤلاء الطلبة وفق مبادئ إعلامية كلٌ حسب تخصصه.

ـ انا شخصيا اعرفكم منذ مدة طويلة صحفيا مثاليا وملتزما .. هل انعكس ذلك ايجابيا بعد توليكم مناصب وادارات اعلامية اوضح شالي  للـ ( الحـــدث ) : كما تعرفون شخصيا استاذ خالد وانتم عملتم معنا فترة ليست بالقصيرة، ولقد عملت في الصحافة قبل أن أبلغ العشرين من عمري، وتدرجت في المناصب الاعلامية والصحفية، كما عملت في العديد من المجالات الإعلامية ومنها التحريروالتنضيد ومتابعة الاحداث المختلفة حتى أصبحت مديراً عاماً لفضائية (بادينان سات) التي كانت تبث برامجها في محافظة دهوك، كما اشرفت على اعلام الاتحاد الوطني في منطقة (بادينان)نفسها، وشخصيا اعتبر الموقع الخبري المتميز (PUKmedia) أهم المحطات الاعلامية التي عملت فيها، إذ اعتبرها مدرسة راقية لتأهيل الكوادر الإعلامية، تدرجي في المناصب الإعلامية وعملي في عدد من وسائل الإعلام ساهم بشكل كبير في إدارتي لمؤسستين إعلاميتين (فضائية بادينان سات ومؤسسة بادينان الإعلامية)، وأكبر الصعوبات التي واجهتنا خلال العمل في هاتين المؤسستين هي الأزمة المالية التي مرت بإلاقليم خلال السنوات الماضية ولحد الان .  

ـ وكيف يساهم الصحفيين هناك في جائحة كورونا هل شاركتم مع بقية المؤسسات الاعلامية في هذه الحملة من توعية وتقديم مساعدات غذائية وتعفير..اوضح شالي للـ ( الحــــدث ) : بإختصار نحن في المؤسسة ساهمنا من الناحية الإعلامية في توعية المواطنين من خطر فايروس كورونا وكيفية الوقاية منه، وأنا شخصياً ساهمت بشكل مباشر وشخصي في توزيع المساعدات الإنسانية والغذائية على العوائل الفقيرة في محافظة دهوك والتي خصصتها (مؤسسة مام الإنسانية) نسبة إلى أسم شخص الرئيس العراقي الراحل جلال طالباني، وحقيقةً ساهمت هذه المؤسسة بشكل كبير في توزيع المساعدات الإنسانية على العوائل الفقيرة .

ـ واخيرا ماهو تحصيلم العلمي وماتاثيره على عملكم وخبراتكم في مجال الصحافة اوضح شالي  لـ ( الحــــدث )  : بالتاكيد التحصيل العلمي له تاثير كبير على الاانسان باي عمل يعمل به كان فنيا او تقنيا او اعلاميا او أي عمل يزاوله لانه يطور ذاته بذلك ويتوسع في امكاناته العلمية المختلفة ، وقد حصلت انا بداية على شهادة الدبلوم  في الإعلام ، وبعدها حصلت على شهادة البكالوريوس في السياسة ومن ثم الدبلوم عالي في السياسة، واخيراً حصلت على الماجستير في اختصاص النظم السياسية، الاعلام والسياسة، وهناك احتكاك يومي وبشكل مستمر وعلى مدار الساعة بينهما، وبحكم شهاداتي في المجالين فقد ساعدني كثيراً في مواكبة التطورات والأحداث وكيفية التعامل معها والتكيف مع التطورات السريعة في مجال التكنولوجيا والمعلومات في ظل استمرار الأزمة المالية، ولايفوتني ان اذكر بانني قد اصدرت كتابا حول ( العلاقة بين الحكومة الاتحادية وبين الحكومات المحلية في النظم الفدرالية ) ونحن في المؤسسة حريصون على اشراك زملائنا في العمل بالدورات المتخصصة في مجالات الإعلام والعلاقات العامة والإدارة وكلما سنحت الفرصة سيكون لنا مشاركات في دورات تدريبية ونزج فيها العناصر الشابة بمختلف التخصصات الاعلامية .

قيم الموضوع
(0 أصوات)