ardanlendeelitkufaruessvtr

الإمارات والكويت تقودان تحركا دوليا لحماية الفلسطينيين

الإمارات والكويت تقودان تحركا دوليا لحماية الفلسطينيين
 تقود كل من الإمارات العربية المتحدة، ودولة الكويت تحركا عربيا ودوليا في جنيف ونيويورك لحماية الفلسطينيين، بعد الاعتداءات الإسرائيلية على غزة، والتي راح ضحيتها عشرات من القتلى والجرحى المدنيين.
ويعقد مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة جلسة خاصة الجمعة لمناقشة "التدهور في وضع حقوق الإنسان" في الأراضي الفلسطينية بعدما قتلت القوات الإسرائيلية 60 فلسطينيا خلال احتجاجات عند الحدود مع غزة.
وأفاد المجلس الذي يتخذ من جنيف مقرا له في بيان أن "الجلسة الخاصة ستعقد بناء على طلب رسمي تم تقديمه هذا من قبل فلسطين والإمارات العربية المتحدة" نيابة عن المجموعة العربية في المجلس الأممي، مضيفا أن الطلب حظي بدعم 26 دولة.
وستعقد الجلسة الجمعة الساعة 08:00 ت غ في مقر الأمم المتحدة في جنيف.
ومن أجل عقد دورة استثنائية للمجلس، من الضروري الحصول على دعم ما لا يقل عن ثلث الأعضاء البالغ عددهم 47، أي 16 عضوا.
وأعلن المجلس، أن هذه الدورة الاستثنائية تعقد بناء على طلب "قدمته رسميا فلسطين والإمارات العربية المتحدة".
وتم دعمه من قبل 17 دولة في المجلس هي أنغولا وبوروندي وكوبا والإكوادور ومصر والعراق وقرغيزستان ونيجيريا وباكستان وبنما وقطر والسعودية والسنغال وجنوب أفريقيا وتونس والإمارات العربية المتحدة وفنزويلا.
إلى ذلك، قالت الكويت إنها ستقدم مشروع قرار لمجلس الأمن الدولي بشأن "حماية المدنيين الفلسطينيين"في أعقاب العنف في غزة.
واجتمع المجلس بعد أكثر يوم يشهد سقوط قتلى من الفلسطينيين منذ حرب غزة عام 2014.
وفي القاهرة، فإن الجامعة العربية ستعقد اجتماعا على مستوى وزراء الخارجية اليوم الخميس بطلب من السعودية لبحث الأزمة الإسرائيلية الفلسطينية.
وقالت وزارة الصحة الفلسطينية، إن ما يصل إلى 60 فلسطينيا قتلوا  في إطلاق نار وقنابل الغاز المسيل للدموع من جانب القوات الإسرائيلية على الحدود مع قطاع غزة.

قيم الموضوع
(0 أصوات)