ardanlendeelitkufaruessvtr

الجزائر تبحث عن لقاح "مضمون".. وتساؤلات عن موعد وصوله

الجزائر تبحث عن لقاح "مضمون".. وتساؤلات عن موعد وصوله
ينتظر الجزائريون على أحر من الجمر موعد طرح اللقاح المضاد لفيروس كورونا لإنهاء أشهر من المعاناة، في وقت ارتفعت فيه أرقام الإصابات اليومية في الدولة المغاربية.
وبعد أن أكدت عدة شركات عالمية عن توصلها إلى لقاح، من بينها موديرنا وفايزر الأميركيتين، وأكسفورد البريطانية وسبوتنيك الروسية، إلى جانب عدد من المختبرات الصينية، أعلنت منظمة الصحة العالمية عن وجود أكثر من 120 لقاحا تحت التجارب، منها 10 لقاحات في المراحل النهائية.
وفي هذا السياق، شدد آخر اجتماع حكومي بتقنية الفيديو ترأسه الوزير الأول عبد العزيز جراد، على ضرورة اقتناء اللقاح المضاد لفيروس كوفيد19، حيث أكد الوزير الأول أن الجزائر ستعمل على اقتناء اللقاح المضاد لفيروس كورونا المستجد فور عرضه في السوق.
وحسب بيان الوزارة الأولى فقد طلب الوزير الأول من وزير الصحة مواصلة الجهود التي تصب في هذا الاتجاه.
وكان وزير الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات، عبد الرحمن بن بوزيد، قد نظم لقاءات "ماراثونية" قبل أيام مع عدد من السفراء الأجانب، تعرف بلادهم تقدما في الأبحاث بخصوص اللقاح المضاد لفيروس كورونا المستجد. وحسب الوزارة فإن اللقاءات تمحورت حول "سبل تعزير التعاون مع الجزائر في المجال الصحي".
واستقبل وزير الصحة في لقاءاته المتعددة سفير الجمهورية الفرنسية، فرانسوا غويات، كما استقبل أيضا سفير فيدرالية روسيا، إيغور بيلاييف، والتقى الوزير كذلك سفيرة مملكة هولندا في الجزائر جانا فان در فيلد، كما اجتمع في وقت سابق مع السفير البريطاني.
وأشار الوزير إلى أن الجزائر في تواصل دائم مع دول العالم لاقتناء لقاح فيروس كورونا على غرار الولايات المتحدة وروسيا والصین، وعدة شركات عالمية مثل فايزر وأسترازنیكا.
وقال بن بوزيد إنه "يجري مشاورات يومية تقريبا مع سفراء دول العالم بخصوص لقاح فیروس كوفيد 19".
وطمأن الوزير ذاته الجزائريين بالتأكيد على أن الدولة عازمة على اقتناء اللقاح المضاد لفيروس كورونا لحماية المواطنين "مهما كان سعره"، مبرزا أنه "لن يدخل أي لقاح الجزائر إلا إذا كان مضمونا".

 

قيم الموضوع
(0 أصوات)