ardanlendeelitkufaruessvtr

UC للتطوير العقارى تطلق اولى مشروعاتها بالعاصمة الادارية

 القاهرة : ايمان السيد 

كشف سامح عواد الليثى - الرئيس التنفيذى لشركة uc للتطوير العقارى عن بدء طرح اولى مشروعاتها فى مجال التطوير العقارى بالعاصمة الادارية الجديدة " unitower 1 " يونى تاور ١ " وهو مشروع  ( تجارى -  ادارى -  طبى - ) باجمالى مساحة بنائية  ١١ ألف متر بأحد أكثر المواقع تميزا بمنطقة الداون تاون بالعاصمة  باطلاله مميزة ومباشرة على فندق الماسة وبالقرب من مختلف المناطق الحيوية والترفيهية بالعاصمة .

اعلن عواد خلال مؤتمر صحفى التفاصيل الخاصة بالمشروع والخطة الاستراتيجية لعمل الشركة خلال الفترة المقبلة ان مشروع يونى تاور يعتبر باكورة أعمال الشركة فى مجال التطوير العقاري واحدا المشروعات التى تعتزم الشركة طرحها خلال عام ٢٠٢١ باجمالى استثمارات تقدر بنحو ٥ مليارات جنيه وفقا لخطة عمل الشركة خلال العام الجارى ، والتى تعتمد على طرح عدد من المشروعات العقارية المتنوعة التى تلبى احتياجات السوق وتقدم حلولا مبتكرة ومستدامة بالمدن الجديدة .

وأضاف عواد ان شركة uc هى كيان استثمارى جديد نشأ من خلال تحالف واندماج لعدد من الخبرات العقارية العاملة فى مجال الاستثمار العقارى والاستشارات الهندسية والمعمارية والتسويقية وإدارة المشروعات بالسوق المصرى تمتد لاكثر من ٢٠ عاما وتمتلك أكثر من ٧٠ مشروعا عقاريا متميزا بالعديد من المناطق مثل مناطق مصر الجديدة والقاهرة الجديدة و٦ اكتوبر مشيرا إلى أن الإستراتيجية الخاصة بالشركة تتمثل فى رؤية واضحة لكل هذه الخبرات معا لاختراق السوق العقارى من خلال عدد من المشروعات العقارية المتنوعة ذات القيمة المعمارية المستدامة بعدد من المدن الجديدة تتماشى مع رؤية وخطة الدولة فى خلق مدن عمرانية ذكية مستدامة  .

أما بالنسبة لاختيار الشركة إطلاق أولى استثماراتها بالعاصمة الادارية الجديدة أكد عواد ان الاستثمار بالعاصمة الإدارية بالنسبة للشركة جاء نتيجة طبيعية لايمانهم بجدوى الاستثمار بالعاصمة خاصة بعد كم الانجاز الهائل الذى تحقق على أرض الواقع والاهتمام الكبير من القيادة السياسية بهذا المشروع الحضارى الذى سيحقق لمصر مكانتها التى تستحقها عالميا فى مجال البناء والتشييد ويعكس قدرتها على خلق مجتمعات عمرانية ذكية مستدامة تضاهي كبرى المدن العالمية بالإضافة إلى أن إصرار الرئيس عبدالفتاح السيسى على سرعة الانتهاء من العاصمة وانتقال الحكومة إليها خلال العام الجارى سيكون له عظيم الأثر على ارتفاع القيمة الاستثمارية للوحدات العقارية بشكل عام بالعاصمة والوحدات التجارية والإدارية بوجه خاص لافتا إلى أن العاصمة ستكون أفضل المدن التجارية بالشرق الأوسط دون منازع لما تتمتع به من مميزات تجعلها عاصمة سياحية وثقافية وترفيهية وبها من الإبهار ما يجعل العالم بأكمله حريص على زيارتها والإستثمار بها، ولذا قررت الشركة ان تكون اولى استثماراتها فى العاصمة بمشروع " يونى تاور ١" الذى يتكون من أرضى و١٠ أدوار ما بين تجارى وإدارى وطبى وفندقى بتصميم هندسى فريد ليكون واجهة مشرفة فى أكثر المناطق كثافة بوسط العاصمة على اول ميدان بمنطقة الداون تاون وبالقرب من الجامعات والحى الحكومى وحى السفارات وسوق الذهب والعديد من المناطق الحيوية والمزارات الترفيهية بالعاصمة .

وأشار الرئيس التنفيذى للشركة  إلى أن تصميم المول مستوحى من الطبيعة بالكامل التى حرصت الشركة ان تميز كل ركن داخل وخارج المول  فالشكل الأساسى للمبنى مستوحى من سنابل القمح التى ترمز للرخاء والنماء ويتميز المول ايضا بارتفاعه  وسط منطقة لا تتجاوز مبانيها الخمس أدوار حيث يتكون المول  من دور ارضى و١٠ ادوار متكررة متعددة الأغراض والمساحات حيث تم تخصيص الأدوار من الأراضى وحتى الدور الرابع  للمحال التجارية ويحتوى الدور الأراضى على الكافيهات والدور الاول مخصص لمحلات الاكسسوارات والموضة العالمية  ويميز هذا الدور وجود اقفاص من طيور الزينة النادرة التي سيتم استجلابها  من مختلف دول العالم وتمتاز الأدوار المتتالية من الثانى وحتى الرابع باستقطاب العلامات التجارية العالمية الأكثر رواجا  وتمتاز هذه الأدوار بوجود مناطق مخصصة للمطاعم والاستراحات الخاصة بالزوار وتناول الطعام   وقد تم تصميم منطقة الاستراحات بهذه الأدوار لتقام على أرضية  زجاجية  شفافة بها اسماك الزينة بألوانها المبهجة والمزرقشة يشرف على تنفيذها شركات ألمانية مما يعطى الزائرين إحساسا بالاسترخاء والاستمتاع ويحقق المتعة لمختلف الأعمار اثناء تناول الطعام وتم تخصيص الدور الخامس بالكامل للوحدات الطبية بمختلف التخصصات وسط مجموعة من النباتات الخضراء المبهجة التى تبعث حالة من التفاؤل والامل مع تخصيص مصاعد و بوابات منفصلة للعيادات الطبية للحفاظ على خصوصية المرضى وتم تخصيص الأدوار من السادس وحتى الدور التاسع للمكاتب الادارية  والتى تم تزويدها بعدد من الخدمات التى تساعد فى توفير بيئة عمل مثالية من حيث وجود منطقة استقبال تخدم الدور بالكامل وكافيتريا وقاعة اجتماعات كبرى مزودة بأجهزة كمبيوتر بالإضافة إلى توفير استراحة للعاملين مزودة بمكتبة وسماعات صوت لتشغيل موسيقى هادئة تساعد الموظفين على الاسترخاء فى فترات الراحة الخاصة بهم خلال ساعات العمل اما بالنسبة للدور العاشر فقد تم تخصيصه ليكون استديوهات فندقية مفروشة بالكامل ومصممة على أعلى مستوى يليها مسطح يحتوى على استراحات واماكن ترفيهية واستجمام  لخدمة الاستوديوهات الفندقية .

وأضاف عواد ان المدة الزمنية لتنفيذ المول ثلاث سنوات من الآن لافتا إلى أن الشركة ستقوم بالاتفاق مع كبرى شركات الادارة لتولى مسئولية إدارة المول والحفاظ على القيمة الاستثمارية لكافة الوحدات وتعظيم أرباح المستثمرين من خلال عقد اتفاق تفويض من العميل للشركة بإدارة الوحدة الخاصة به واستثمارها بأعلى عائد استثمارى مما يحافظ على القيمة الاصلية للمول ويحقق مصالح الطرفين 

اما بالنسبة للخطة التوسعية للشركة كشف عواد ان مشروع يونى تاور ١ الاول فى سلسلة متتالية من المشروعات التجارية متميزة الخدمات بالعاصمة الادارية لافتا إلى ان الشركة وضعت خطة طموحة لتنفيذ عدد من المشروعات المتنوعة المدروسة فى المدن العمرانية الجديدة أتساقا مع رؤية الدولة فى التوسع العمرانى مستهدفة صدارة القطاع العقارى خلال الخمس السنوات المقبلة 

وأضاف عواد ان الهدف الأساسى للشركة هو تقديم مفهوم جديد للاستثمار فى القطاع وتعزيز قيمة العقار مؤكدا أن الشركة تنافس بقوة من خلال هذا المشروع وتقدم أسعار تنافسية ومساحات متنوعة تلبى كافة الرغبات والاحتياجات الخاصة بالعملاء لافتا إلى أن أسعار الوحدات التجارية تبدأ من ٦٥ ألف جنيه للمتر والإدارية تبدأ من ١٨ ألف جنيه والطبية تبدأ من ٢٧ الف متر بمدة سداد تصل إلى ١٤ سنة باقساط متساوية ومقدم ١٠% بدون فائدة 

وعن توقعاته لأداء السوق العقارى خلال ٢٠٢١ أعرب عواد عن تفاؤله بأداء السوق العقارى خاصة مع التطور الاقتصادى الهائل الذى تشهده مصر والتوسع فى إنشاء مدن عمرانية جديدة والذى ينعكس بشكل إيجابي على أداء القطاع العقارى الذى يعتبر دائما الحصان الرابح والأكثر قوة والملاذ الآمن للاستثمار مشيرا إلى أن النصف الأول من عام ٢٠٢١ يعتبر فرصة ذهبية لراغبى الاستثمار فى القطاع العقارى خاصة فى العاصمة الإدارية الجديدة نظرا لوجود عروض أسعار مميزة الآن وتسهيلات مقدمة من الشركات لتنشيط السوق فى هذا الوقت من العام متوقعا ارتفاع أسعار الوحدات بشكل عام بنحو ١٠ إلى ١٥ % نتيجة لارتفاع أسعار مواد البناء وزيادة معدلات هذه النسبة  فى العاصمة الإدارية الجديدة لنحو ٢٠% وتحديدا بعد انتقال الحكومة إلى العاصمة منتصف العام  الجارى ، كنتيجة طبيعية لبدء تشغيل العاصمة ولذا ينصح راغبى الاستثمار باغتنام الفرص الآن والبحث عن الفرص المثالية لشراء وحدات عقارية متنوعة مشيرا إلى أن شركة UC تقوم بعمل عروض مميزة وتسهيلات تلبى رغبات العملاء خلال الفترة الحالية بمناسبة طرح المشروع موضحا أن الشركة ستقوم بتقديم العديد من المفاجأت والامتيازات الخاصة لعملائها بمشروعها الحالى خلال الأيام المقبلة بمناسبة انطلاق الشركة بالسوق المصرى .

قيم الموضوع
(0 أصوات)

صحيفه الحدث

one

Facebook TwitterGoogle BookmarksLinkedin
Pin It