ardanlendeelitkufaruessvtr

جينيفر لوبيز تعلم شباب الأحياء الفقيرة أسرار قطاع العقارات

جينيفر لوبيز تعلم شباب الأحياء الفقيرة أسرار قطاع العقارات
نيويورك - تهدف دورة تدريبية ترعاها خصوصا المغنية الأميركية جينيفر لوبيز إلى تعليم أسرار السمسرة العقارية لشباب محرومين من البرونكس (حي الطبقة الفقيرة بنيويورك وهو متنوع التركيبة العرقية)، بغية تمكينهم من النجاح في هذا المجال بالرغم من الأسعار الخيالية في نيويورك.
ويتكون الفريق من خمسين شابا، أغلبيتهم من أصحاب البشرة السوداء أو الأصول الأميركية اللاتينية، أتمّوا هذا الأسبوع دورتهم التدريبية من خلال التفاوض على شراء مبنى في البرونكس بقيمة مليون دولار، مثبّتين إمساكهم ناصية قطاع العقارات في نيويورك.
وهذا القطاع هو في فورة مستمرة مع أحياء دائمة التجدّد قد تصل الأسعار فيها إلى 100 مليون دولار. والمستثمرون في هذا المجال قد يستحيلون من أصحاب المليارات، أو حتّى رؤساء دولة، كما الحال مع الرئيس الأميركي دونالد ترامب الذي جنى ثروته في هذا المجال.
وشملت الدورة التدريبية محامين ومصرفيين وخبراء في القطاع وأحياها فريد غرين وسيدريك بوبو، وهما مقاولان عقاريان أسودان نجحا في مهنتهما. وقد أسّس الرجلان جمعية “بروجكت ديستند” لمساعدة الشباب متواضعي الأحوال مثلهما، على سبر أغوار هذا القطاع.
وقدّم الشباب وهم في مرحلة الدراسة الثانوية أو الجامعية بعد سلسلة من الحصص التعليمية على الإنترنت أو خلال ورش خاصة في عطل نهاية الأسبوع، مشاريعهم العقارية لشراء مبان في الحيّ، إلى لجنة تحكيم تضمّ المغنية جينيفر لوبيز المتحدّرة هي أيضا من البرونكس.

قيم الموضوع
(0 أصوات)