ardanlendeelitkufaruessvtr

مصرف أميركي ينضم لـ"جوقة المقاطعين" لترامب ومنظمته

 

مصرف أميركي ينضم لـ"جوقة المقاطعين" لترامب ومنظمته

قال مصرف "بروفشنال بنك" إنه لن يقوم بالتعامل مع الرئيس الأميركي المنتهية ولايته دونالد ترامب ومنظمة ترامب؛ وهي مظلة مجموعة الشركات التي يملكها الرئيس الأميركي ويشرف عليها حالياً نجلاه.
انضم البنك، ومقره في كورال جابلز بولاية فلوريدا، إلى اثنين من أكبر الشركاء لترامب من البنوك، وهما دويتشه بنك وسيغنيتشر بنك، في وقف الخدمات للرئيس في أعقاب أعمال الشغب المؤيدة لترامب في مبنى الكابيتول في 6 يناير والتي خلفت خمسة قتلى.
ووفقا لشبكة بلومبيرغ، فقد اقترض ترامب 11 مليون دولار من بروفشنال بنك في مايو 2018 لشراء منزل بقيمة 18 مليون دولار في بالم بيتش بجوار ناديه لشقيقته ماريان ترامب باري.
وأوردت بلومبيرغ وفقا لإفصاحات مالية وسجلات المقاطعة الخاصة بترامب إلى أن القرض يستحق السداد بحلول 2048 وبمعدل فائدة يبلغ 4.5 ٪.
وقال المتحدث باسم البنك إريك كاليس في بيان أرسل بالبريد الإلكتروني إلى بلومبيرغ: "قرر بنك بروفشنال عدم الانخراط في أي أعمال أخرى مع منظمة ترامب والشركات التابعة لها، وسوف ينهي العلاقة بها على الفور".
ولم يقدم كاليس أي تفاصيل أخرى بشأن تعاملات ترامب مع المصرف.
وأظهرت الكشوفات المالية الأخيرة لترامب، في يوليو الماضي، أنه بالإضافة إلى القرض، كان لديه حساب بنكي في ذات المصرف بقيمة تصل إلى 25 مليون دولار وبعائد سنوي يدر عليه نحو مليون دولار.

قيم الموضوع
(0 أصوات)