ardanlendeelitkufaruessvtr

الرئيس العراقي ينبه النزاهة لمهمة "ملحة" ويدعو لتعاون دولي لكشف الفاسدين

الرئيس العراقي ينبه النزاهة لمهمة "ملحة" ويدعو لتعاون دولي لكشف الفاسدين
نبه الرئيس العراقي برهم صالح، هيئة النزاهة لمهمة وصفها بـ "الملحة"، داعياً الى تعاون دولي لكشف الفاسدين.
وقالت رئاسة الجمهورية في بيان إن رئيس الجمهورية برهم صالح استقبل، في قصر السلام ببغداد، رئيس هيئة النزاهة القاضي علاء جواد حميد".
وأكّد رئيس الجمهورية، بحسب البيان، على "أهمية الدور الذي تضطلع به الهيئة في مكافحة الفساد، وبالتكامل مع باقي الدوائر ذات العلاقة"، مشيراً الى أن "الحفاظ على أموال الدولة وغلق منافذ الفساد واسترداد الأموال المنهوبة وإيقاف الهدر العام بات اليوم مهمة وطنية ملّحة، ومرتكزاً أساسياً لدولة مقتدرة خادمة لمواطنيها".
ونوّه صالح الى "خطر الفساد في تغذية أعمال العنف والإرهاب، وإضعاف دور المؤسسات في تلبية احتياجات المواطنين، والتأثير سلباً على فرص الاستثمار في البلد"، مشدداً على "أهمية تفعيل كافة الإجراءات القانونية والعملية في مكافحة الفساد، والكشف عن الأموال المهربة والفاسدين عبر التنسيق مع البلدان ومؤسسات المجتمع الدولي ذات العلاقة، والاستعانة بالخبرات والتجارب الدولية في هذا الصدد".
وأشار البيان الى أن صالح "استمع الى استعراض من القاضي علاء جواد حميد بشأن سير عمل الهيئة وخططها المستقبلية".
واكد "دعمه كل الجهود التي تصب في تحقيق اهداف استئصال الفساد، ووقف هدر المال العام، وتحقيق الشفافية والنزاهة في مؤسسات الدولة".

قيم الموضوع
(0 أصوات)