ardanlendeelitkufaruessvtr

أربيل تجدد استعدادها للتفاوض مع بغداد: لن نساوم على حقوقنا

أربيل تجدد استعدادها للتفاوض مع بغداد: لن نساوم على حقوقنا
أعلنت حكومة إقليم كوردستان يوم الاثنين استعدادها مجددا للتفاوض مع الحكومة العراقية بشأن الملفات العالقة بين الجانبين، مشددة على أنها لن تساوم على حقوق سكان الإقليم.
جاء ذلك خلال اجتماع رئيس حكومة إقليم كوردستان مسرور بارزاني مع وفد الإقليم التفاوضي مع بغداد، وفق بيان صادر عن حكومة الإقليم .
وأشاد بارزاني، خلال الاجتماع، "بالجهود التي يبذلها وفد حكومة إقليم كوردستان المفاوض في محادثاته مع الحكومة الاتحادية والدفاع عن المستحقات المالية لمواطني إقليم كوردستان وبالأخص مسألة الرواتب".
وجرى التأكيد في الاجتماع، على أن "وفد الإقليم المفاوض هو الطرف التفاوضي الرسمي لحل الخلافات مع الحكومة الاتحادية، وأن حكومة إقليم كوردستان لن تساوم، بأي شكل من الأشكال، على الحقوق الدستورية والمستحقات المالية لشعب إقليم كوردستان".
وتم التأكيد أيضاً على أن "الوفد الحكومي المفاوض قد بذل قصارى جهده للتوصل إلى اتفاق مع الحكومة الاتحادية، ودافع دائماً عن حقوق شعب إقليم كوردستان".
كذلك سلط الاجتماع الضوء على مسار عملية المفاوضات التي تجريها حكومة إقليم كوردستان مع الحكومة الاتحادية، وتمت الإشارة إلى أن وفد حكومة إقليم كوردستان مستعد لزيارة بغداد كلما وجد ذلك ضرورياً.
وكان مجلس النواب العراقي قد مرر مؤخرا قانون تمويل العجز المالي وسط رفض الكتل الكوردية وسلطات إقليم كوردستان التي احتجت على عدم تضمين رواتب موظفي الإقليم في القانون.

قيم الموضوع
(0 أصوات)