ardanlendeelitkufaruessvtr

تفاصيل جديدة عن عملية اعتقال مساعد البغدادي

تفاصيل جديدة عن عملية اعتقال مساعد البغدادي المخابرات التركية ساعدت العراق في اعتقال سامي جاسم مشرف المال في ”داعش“، ونائب زعيم التنظيم المتشدد السابق أبو بكر البغدادي. ونقل عن 3 مصادر أمنية قولها إن ”القيادي بتنظيم داعش كان مختبئًا، شمال غرب سوريا“، في عملية تشير إلى تعاون أوثق ضد فلول التنظيم. وقال مصدر أمني إقليمي كبير، ومصدران أمنيان عراقيان، إن ”جاسم كان في شمال غرب سوريا، وإن المخابرات التركية لعبت دورًا أساسًا في اعتقاله“. ورفض مسؤولون في الحكومتين العراقية والتركية التعليق على روايات المصادر عن اعتقال جاسم. وكان العراق أعلن،أن قواته الأمنية اعتقلت العراقي سامي جاسم خلال ما وصفته ”عملية خاصة خارج الحدود“، ولم يذكر تفاصيل بشأن موعد ومكان اعتقاله. وجاسم أحد أكبر قادة داعش الذين تم اعتقالهم أحياء. وقالت الحكومة العراقية إنه كان نائبًا لمؤسس التنظيم أبو بكر البغدادي، الذي قُتل إثر غارة أمريكية، في 2019، شمال غرب سوريا، ومساعدًا مقربًا لزعيم التنظيم الحالي أبو إبراهيم الهاشمي القريشي. ويمكن أن يساعد التعاون الوثيق بين العراق، الذي جاء منه كثيرون من قادة ”داعش“، وتركيا، التي تحظى بنفوذ شمال سوريا، في تضييق الخناق على فلول التنظيم حتى بعد تقليص الجيش الأمريكي وجوده في المنطقة. ويعد شمال غرب سوريا آخر معقل كبير للمسلحين الذين يحاربون الحكومة السورية. وتتمتع تركيا بنفوذ كبير في المنطقة بعد أن أرسلت قوات في سلسلة توغلات بدأت، في العام 2016، كما أنها تدعم بعض مقاتلي المعارضة هناك الذين يقاتلون القوات الحكومية السورية.
قيم الموضوع
(0 أصوات)

صحيفه الحدث

Facebook TwitterGoogle BookmarksLinkedin
Pin It