ardanlendeelitkufaruessvtr

تضارب التوقعات حول تعافي أسعار النفط في الأسواق العالمية

 

تضارب التوقعات حول تعافي أسعار النفط في الأسواق العالمية

لندن – لاحظ المحللون تضاربا في توقعات وكالة الطاقة الدولية ومنظمة أوبك حول تعافي أسعار النفط الخام في الأسواق العالمية في ظل استمرار المخاوف من أن تؤثر سلالات فايروس كورونا المتحورة على الطلب، وخاصة في آسيا.
وقالت وكالة الطاقة الدولية الثلاثاء إن توزيع اللقاحات المضادة لكوفيد – 19 من شأنه أن يغذي انتعاشا، وذلك بعد تراجع الطلب العالمي على النفط لمدة ثلاثة أشهر بسبب انتشار سلالة “دلتا” المتحورة والقيود المفروضة لمواجهة الجائحة، على الأخص في آسيا.
وذكرت الوكالة في تقريرها الشهري “بدأت تظهر بالفعل مؤشرات على انحسار إصابات كوفيد – 19 ومن المتوقع الآن أن يتعافى الطلب بواقع 1.6 مليون برميل يوميا في أكتوبر ويواصل النمو حتى نهاية العام”.
وتوقعت الوكالة تعافيا قويا في السوق من الربع الأخير من العام، مشيرة إلى “طلب كامن قوي واستمرار التقدم في برامج اللقاحات”، لكن انتشار سلالة دلتا خلال الأشهر الأخيرة دفع الوكالة إلى تقليص توقعات نمو الطلب للعام كاملا بواقع 105 آلاف برميل يوميا بينما رفعت تقديراتها للعام المقبل بواقع 85 ألف برميل.
وحتى توقعات الوكالة للنمو في الربع الأخير من هذا العام قُلصت قليلا عن تقديرها الصادر الشهر الماضي، ويأتي معظم نمو الطلب السنوي البالغ 5.8 في المئة في 2021 من الربع الثاني، حين بدأ توزيع اللقاحات للمرة الأولى.
وتوقعات وكالة الطاقة الدولية لنمو الطلب في 2021 البالغ 760 ألف برميل يوميا تقل عن تلك الصادرة عن أوبك الاثنين الماضي، وتوقعاتها للنمو في 2022 وقدره 950 ألف برميل أقل أيضا من الصادرة عن أوبك.
وقلصت أوبك توقعاتها للطلب العالمي على النفط في الربع الأخير من 2021 بسبب السلالة المتحورة دلتا، وقالت إن “المزيد من التعافي سيتأخر جزئيا حتى العام القادم حين يتجاوز الاستهلاك معدلات ما قبل الجائحة”. وأشارت في تقريرها الدوري إلى أن “المخاطر المتزايدة الناجمة عن إصابات كوفيد – 19 والتي تغذيها السلالة دلتا في الأساس تخيم على توقعات الطلب على النفط”.
وأضافت “نتيجة لهذا جرى تعديل الطلب على النفط في النصف الثاني من 2021 بالخفض قليلا، مما أدى جزئيا إلى تأخير تعافي الطلب على النفط إلى النصف الأول من 2022”. وأرقام نمو الطلب الصادرة عن منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) أعلى أيضا من تلك التي تنشرها الحكومة الأميركية.

قيم الموضوع
(0 أصوات)

صحيفه الحدث

Facebook TwitterGoogle BookmarksLinkedin
Pin It