ardanlendeelitkufaruessvtr

أرسنال وليدز يستنكران الإساءات العنصرية

 

أرسنال وليدز يستنكران الإساءات العنصرية
لندن – استنكر أرسنال وليدز يونايتد، الهجوم الذي يتعرض له اللاعبان نيكولاس بيبي وإزجان أليوسكي على مواقع التواصل الاجتماعي، بعد المشادة التي وقعت بينهما خلال تعادل الفريقين دون أهداف، في الدوري الإنجليزي الممتاز. وطرد جناح أرسنال، بيبي في الدقيقة 51 من عمر اللقاء، بعد أن شاهد المسؤولون عن حكم الفيديو المساعد اعتداءه بضربة رأس على أليوسكي وهو من مقدونيا، بينما راجع حكم المباراة أنطوني تيلور اللعبة عبر شاشة خارج الملعب، قبل أن يشهر البطاقة الحمراء للاعب الإيفواري. وقالت وسائل إعلام بريطانية إن اللاعبين تعرضا لإساءات عنصرية من مشجعي الفرق المنافسة عبر وسائل التواصل الاجتماعي بعد المباراة. وقال أرسنال في بيان “ندين بشدة الإساءة السافرة الموجهة إلى بيبي وأليوسكي عبر وسائل التواصل الاجتماعي بعد مباراتنا أمام ليدز”.
وأضاف البيان “هذه أمور غير مقبولة تماما وسنعمل مع الشرطة والسلطات للقيام بكل المطلوب لملاحقة المسؤولين عن هذه الإساءات وتقديمهم للمحاكمة”. وأصدر ليدز يونايتد بيانا مماثلا قال فيه إنه لن يتسامح مع هذه الإساءات. وسبق أن تعرض بعض اللاعبين لمثل هذه الإساءات العنصرية عبر وسائل التواصل في إنجلترا، ومنهم ماركوس راشفورد لاعب مانشستر يونايتد وزميله بول بوغبا. ويحتل أرسنال المركز الحادي عشر برصيد 13 نقطة، فيما يحتل ليدز يونايتد المركز الرابع عشر برصيد 11 نقطة.
كما سبق لنادي هوفنهايم الألماني إدانة الإساءات العنصرية التي وجهت عبر الإنترنت لظهيره الأيسر ريان سيسينيون، كما أدينت تلك الإساءات من جانب توتنهام الإنجليزي. وقال البريطاني سيسينيون، المعار من توتنهام إلى هوفنهايم، عبر حسابه بتطبيق “إنستغرام” لمشاركة الصور، إنه تعرض لإساءة عنصرية واستعرض بعض الإهانات التي وجهت له معلقا: “بصراحة، هذا شيء لا يصدق. الشيء الأكثر جنونا هو أنني لم أعد أندهش. هو أمر مقزز”.

قيم الموضوع
(0 أصوات)