ardanlendeelitkufaruessvtr

تغييرات جديدة ضمن خطط فورمولا 1

 

تغييرات جديدة ضمن خطط فورمولا 1
لندن – قال ستيفانو دومينيكالي، الرئيس التنفيذي الجديد لبطولة العالم لسباقات فورمولا 1، إن “البطولة مازالت تسعى لإقامة 23 سباقا، وهو رقم قياسي، في الموسم الجديد. لكن في المستقبل يمكن تقليص هذا العدد وتبديل بعض المواعيد”. وأبلغ المسؤول الإيطالي، الرئيس السابق لفريق فيراري، أنه يجب اتباع نهج مرن في الموسم الجديد بسبب جائحة فايروس كورونا. وتم الإعلان عن الجدول المعدل للبطولة بداية الشهر الحالي مع تأجيل سباق أستراليا من مفتتح الموسم إلى نوفمبر، مع إقامة الجولة الثانية في إيمولا بإيطاليا بسبب غموض موقف جائزة الصين الكبرى.
سينطلق الموسم في البحرين في 28 مارس. وأشار دومينيكالي إلى أن عدد السباقات يعد كبيرا للبعض ولا يسبب مشكلة للبعض الآخر، وقال “23 سباقا هو عدد مهم من السباقات دون شك. أقول إن هذه المعادلة ستحل نفسها بحقيقة أننا لو نجحنا في تقديم منتج رائع فربما نعود إلى الوضع السابق بإقامة عدد أقل من السباقات”. وتابع “عندها ستكون فرصة تبديل مواعيد سباقات محددة ممكنة مع مواصلة التركيز على أمور أخرى. هذا أمر ننتبه إليه في خطتنا للموسم الجديد والاستعداد لعودة العالم إلى حالته الطبيعية”. وسبق أن تحدث تشيس كاري الرئيس التنفيذي السابق للبطولة عن زيادة الجدول إلى 24 سباقا في نوفمبر الماضي.
وخططت البطولة لإقامة 22 جولة في الموسم الماضي لكنها اقتصرت على 17 سباقا وألغت سباقات الشوارع في موناكو وسنغافورة. واستضافت حلبات أخرى، من بينها موجيلو في إيطاليا وألغارفي في البرتغال، سباقات لأول مرة بدلا من الحلبات الأصلية بسبب جائحة فايروس كورونا. وأشار دومينيكالي إلى أنه يتحدث يوميا مع منظمي السباقات وجميعهم يريدون الحفاظ على جدول الموسم الجديد كما هو. وأضاف “بالتأكيد نحن بحاجة إلى المرونة وربما في النصف الأول من الموسم ستقام سباقات دون جماهير أو بحضور جماهيري محدود. لكن على أية حال أؤكد لجماهيرنا وداعمي البطولة أننا نريد إقامة الموسم كاملا”.
عندما كان يلهو بسياراته الصغيرة في طفولته، كان يحلم بأن يصبح أوّل سائق صيني يخوض غمار سباقات فورمولا 1. لم يعد حلم سائق التجارب في صفوف رينو الصيني دجو غوانيو بعيد المنال. إذا نجح في بلوغ هدفه كما يتوقع الكثير من المراقبين، فابن شنغهاي البالغ من العمر 21 عاما سيستقطب بلا شك اهتماما مثيرا برياضة السيارات في الصين.
وقال غوانيو الذي يشارك حاليا في سباقات فورمولا 2 “في عمر الرابعة أو الخامسة، كنت قد أصبحت شغوفا. جميع هدايا عيد ميلادي كانت سيارات صغيرة”. وكشف “عندما بلغت السابعة والنصف من عمري، مارست الكارتينغ داخل قاعة مقفلة. كانت المرة الأولى التي أقوم فيها بقيادة سيارة كارت حقيقية. لقد عشقت هذا الأمر مباشرة”. بدأت قصة غوانيو الحقيقية عام 2012، عندما توجه الشاب اليافع إلى مدينة شيفيلد في الشمال الإنجليزي لينضم إلى حظيرة تمارس الكارتينغ. وأضاف “لم أكن أجيد اللغة الإنجليزية في تلك الفترة”.

 

قيم الموضوع
(0 أصوات)

صحيفه الحدث

one

Facebook TwitterGoogle BookmarksLinkedin
Pin It