ardanlendeelitkufaruessvtr

الفرجاني مؤهل لحمل ألوان منتخب تونس

 

الفرجاني مؤهل لحمل ألوان منتخب تونس
تونس – أكد الاتحاد التونسي لكرة القدم أهلية المدافع الشاب رمزي الفرجاني لحمل ألوان المنتخب في المستقبل، بعد نيل موافقة الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا). وقال الاتحاد في بيان “بعد موافقة اللاعب وطلب الجامعة، الاتحاد الدولي يوافق على التأهيل الرسمي لرمزي الفرجاني للعب للمنتخب الوطني”. وكان الفرجاني المزدوج الجنسية والمولود عام 2001 قد شارك سابقا مع الفئات العمرية لمنتخب ألمانيا.
وتابع الاتحاد التونسي “يشغل الفرجاني خطة ‘مركز’ قلب دفاع. وتكوّن في فريق كايزرسلاوترن قبل الالتحاق بفريق بوروسيا دورتموند، وتدرج بين مختلف الأصناف في هذا الفريق. فمرحبا به في المنتخب الوطني”. وكان الفرجاني توج ببطولة ألمانيا مع دورتموند في فئتي دون 17 سنة ودون 19 سنة. وعبر الفرجاني عن فخره بتلك الخطوة، وقال “صحيح أنني لا أتكلم العربية، لكن يمكن أن نتفاهم بالإنجليزية أو الفرنسية”. وسيكون الفرجاني قادرا على المشاركة مع منتخب تونس للشباب، في نهائيات كأس أمم أفريقيا للشباب المقررة في موريتانيا 2021.
وتبدو مساعي تونس لاستعادة طيورها الكروية المهاجرة امتدادا للسياسة التي تبناها رئيس الاتحاد وديع الجريء في عام 2016 وذلك قبيل انتخابه رئيسا للاتحاد لمدة نيابية ثانية تنتهي في 2020. ويسعى مسؤولو الاتحاد إلى ربط قنوات الاتصال باللاعبين الناشئين في أوروبا وبعائلاتهم، في حين يرى كثيرون أن أغلب هؤلاء يقبلون على اللعب لتونس بعد استنفاد كل فرص التحاقهم بالمنتخبات الأوروبية. وحسب إحصائيات غير رسمية، ينشط بأوروبا نحو 300 لاعب من أصول تونسية، ويشكل هؤلاء هدفا لمنتخب تونس رغم أن الكثير منهم ينتمون إلى منتخبات الشبان في بلدان الإقامة. وفتح الاتحاد التونسي لكرة القدم خط مفاوضات ساخنا مع عدة مواهب من ذوي الأصول التونسية، بهدف إقناعهم بتمثيل “نسور قرطاج” في المستقبل القريب.

 

قيم الموضوع
(0 أصوات)

صحيفه الحدث

one

Facebook TwitterGoogle BookmarksLinkedin
Pin It