ardanlendeelitkufaruessvtr

الاتحاد العراقي الرسمي لأكاديميات كرة القدم يقوم باحتضان المواهب الكروية ويتبنى مسؤولية صنع جيل كروي جديد

بقلم قيس عبد المحسن آذار/مارس 20, 2017 491

قيس عبد المحسن

 

عاشت كرة القدم في العراق ومنذ زمن ليس بالقصير حالات من المد والجزر تارة نراها في مستوى عالي جدا حصلت به على كاس اسيا (2007) وتارة نجدها في ادنى مستوى لها جعلها تودع بطولة كاس الخليج من الدور الاول وتذيل الترتيب في تصفيات كاس العالم وان من اسباب تفاوت المستويات بين المنتخبات العراقية هو افة تزوير اعمار اللاعبين و العشوائية في البناء وعدم اتباع الوسائل التي من شانها صنع منتخبات تحقق نتائج جيدة ومراكز متقدمة للكرة العراقية لذلك عمد الاتحاد العراقي لأكاديميات كرة القدم الى احتضان جميع المواهب الكروية في العراق والعمل على بنائها من اجل خدمة الكرة العراقية الاتحاد يتبنى صنع واحتضان المواهب الكروية تبنى الاتحاد العراقي لأكاديميات كرة القدم مسؤولية صنع جيل جديد يخدم مستقبل الكرة العراقية وذلك باحتضان المواهب الكروية وصقلها ووضع اقدامها على الطريق الصحيح والقضاء على تزوير اعمار اللاعبين حيث سَخَر كل الإمكانات المتوفرة لديه ليضمن تعليماً متكاملاً قدر المستطاع لكل لاعب موهوب وتكوين مستقبل زاهر له وبشكل يؤهله للمشاركة مع الاندية والمنتخبات الوطنية بكل قوة، وخصوصا ان الاندية في الوقت الحالي تعتمد بشكل كبير على اللاعب الجاهز متجاهلة فرق الشباب بسبب الامكانيات المادية والبنية التحتية الضعيفة لأكثر الأندية. تنظيم بطولات وتشكيل منتخبات واقامة المهرجانات الكروية استقطب الاتحاد مدربين مختصين في تدريب الفئات العمرية واسس اكاديميات ومدارس كروية مجانية في عموم العراق ونجح في تنظيم اكثر من (100) بطولة كروية لمختلف الفئات العمرية وفي جميع محافظات العراق وشكل منتخبات محافظات واطلق بطولات لهذه المنتخبات من اجل تعويد اللاعبين الصغار على المنافسة والاحتكاك والتعارف بينهم وايضا لزيادة خبرتهم في خوض المباريات وبالتالي تشكيل منتخبات وطنية للفئات العمرية تدعم المنتخبات الوطنية وتشارك في البطولات العربية والدولية التي ينظمها الاتحادين العربي والدولي للأكاديميات والعراق عضو فيهما واقام الاتحاد مهرجانات كروية في مناسبات عدة واهمها مهرجانات رفع الحضر عن الملاعب العراقية الدعم المادي يأمل القائمون على الاتحاد من جميع المعنيين بالشأن الكروي والحكومة الى تقديم الدعم المادي والمعنوي الى اكاديميات الفئات العمرية المجانية كونها ستكون من الروافد المهمة التي ستطور كرة القدم في العراق لما تضم من جيل واعد من المواهب الكروية سيكون لها شان كبير في مستقبل الكرة العراقية.

قيم الموضوع
(0 أصوات)