ardanlendeelitkufaruessvtr

الانتقال من الادارة التقليدية الى الادارة المتكاملة للمياه

بقلم شروق العبايجي تشرين2/نوفمبر 26, 2017 598
شروق العبايجي 
 
ازمة المياه الحالية ليست وليدة لعوامل خارجية مباشرة، نعم هناك نقص في الايرادات المائية في نهر دجلة لاسباب طبيعية ولكنها ليست بسبب سد اليسو لانه لن يبدء خزن المياه فيه قبل اذار ( وهذه قضية علينا الاستعداد لها من الان)، السبب الاساسي هو التجاوزات الكبيرة على الحصص المائية من قبل المتنفذين بالدرجة الاساسية، هناك 30 الف حالة تجاوز على الحصص المائية حسب معطيات وزارة الموارد المائية، ناهيكم عن الهدر الكبير في استخداماتنا للمياه خصوصا في الزراعة وحتى في الاستهلاك البشري ناهيكم عن التلوث وغيرها. ولكن عندما يصل الامر الى حرمان الناس من المياه الكافية للشرب، فلابد من اعلان حالة اشبه بحالة الطوارئ ولابد من اتخاذ الاجراءات استثنائية لتوفير مياه الشرب بكل الوسائل منها تسخير أليات معظم الوزارات وحفر أبار ونصب وحدات معالجة سريعة وغيرها من الاجراءات الانية الضرورية. وهذا ما قررته وزارة الموارد المائية ومع زيادة الاطلاقات من سد دربندخان  والموصل وحديثة فان المياه ستصل اليوم او غدا الى المناطق الجنوبية التي تعاني من ازمة حقيقية لايمكن السكوت عنها.
وبكل الاحوال فقد أن الاوان لنعلن خطة ستراتيجية متكاملة وبعيدة المدى تعالج كل النواقص والاشكالات في ادارة مواردنا المائية لننتقل الى الوسائل التي تتبعها معظم البلدان والمجتمعات منذ عقود، قد تكون هذه الاجراءات اشبه بالعملية القيصرية وبحاجة الى شجاعة الى تنفيذها ولكن لا مفر منها، الانتقال من الادارة التقليدية الى الادارة المتكاملة للمياه اصبح ضرورة وطنية لامناص منها.
قيم الموضوع
(0 أصوات)