ardanlendeelitkufaruessvtr

اطرح قضاياك كلمني

سمر يونس
 
كان في حيره  يصول ويجول 
قلت بلهفة عيناكَ تحرقني 
يبدو بأنك محزون قص تجاربك أمطرني 
 اطرح قضاياك 
كلمني  فرد 
وأنا بكل برود أضحك
 لأتفه الأشياء أضحك 
لا يجذبني  حديثهم
 بل تجذبني السماء الزرقاء 
والأوراق الخضراء ، والجدران البيضاء 
فاستغربو من فعلتي وقالو
 هل فيك  جنون
 
نعم أنا المجنون
 حقاً والكل يعرفني 
إن سرت سير العاقلين 
السير يرهقني 
أحب التحدث بالسلام ،
 أحب إسعاد الأنام 
 
لا أحب من ينعتون ويشتمون
ياليتهم ويعلمون وللحديث يسمعون 
فحتماً سيندمون ولشخصي سينصفون 
فأنا العاقل المجنون 
أسعى بينهم أن أكون 
وإن كنت لا أكتب ما يكتبون 
ولا أرسم ما يرسمون 
ولا أفعل ما يفعلون 
ولا أكذب وأصدق ما يكذبون ..
كنت اسعى بينهم ان اكون 
مللتُ وحدتي مللتُ السكون 
ولكن دائماً عني يبعدون 
ربما لأني حنون 
أجالس الفقراء وأبكي 
مع المحزون 
ولهذا أنا المجنون !!
إن يسألوني ما أنا .
.. انا المتشرد وسط العابرون 
لا يحتويني سوى المكبوت والموجوع والمحزون 
أنا الكاتب للفقراء ، للغرباء ، للمتشرد ، للمجنون 
لذلك ينعتوني بالجنون ويودون بينهم أن لا أكون 
إن تسأليني من أنا 
أنا الذي يبكيني الأنام والورد يسكتني 
أنا الذي يفزعني الظلام والنور يسعدني
أنا البريء وحولي المجرمون 
أنا الهادئ وسط العابثون
قيم الموضوع
(0 أصوات)