ardanlendeelitkufaruessvtr

ثورة من اجل التحرير

بقلم خالد ياسين حزيران/يونيو 19, 2016 623

 

الشعب السوري والعراقي  قام بثورته من اجل حريته وكرامته .

بشار الأسد  وحكومة المنطقه الخضراء في بغداد يقاتلون من اجل البقاء على كرسي الحكم والحفاظ على امتيازات السلطه .

مليشيا حزب الله والمليشيات الشيعيه تقاتل في سوريا والعراق تنفيذاً لأوامر المرجعيات الشيعيه في قم والنجف .

الحرس الثوري الايراني أرسل جنوده لينفذوا اوامر الولي الفقيه بتصدير الثوره وبعث امبراطورية الفرس من جديد  التي تتضمن الهلال الشيعي . ( العراق سوريا ولبنان ).

الغرب  والصهاينه وروسيا وايران  يتدخلون ويصبون الزيت على نار هذه الثورات ليزيدوها اشتعالاً وتصبح ديار المسلمين العرب خراباً ودمارا .

تركيا كانت قبل حكم اردوغان ترتيبها في الاقتصاد الدولي ١٢٦ واصبحت الآن ١٩ ومن مصلحتها  الاقتصاديه والسياسيه والأجتماعيه ان تتوقف الحروب في المنطقه ، خاصة بعد تحرك  بعض الأكراد في تركيا وشمال سوريا لاقامة كيان كردي مستقل   يهدد  وحدة تركيا  ارضاً وشعباً ومؤسسات . 

مصر التي ثار شعبها على حكم الفساد والاستبداد واستلم الاخوان السلطه  عبر صناديق الاقتراع باستغلال الناحيه الدينيه لدى شعب مصر ( الإسلام هو الحل ) وبسبب خوف حكام الخليج من تمدد الفكر الاسلامي اليها والاطاحه بالأسر الملكيه والمشيخات الحاكمه تم دعم انقلاب السيسي على الاخوان بعشرات المليارت  من الدولارات  واعتبار الاخوان حزب ارهابي واضعاف حماس عن طريق حصار غزه واغراق الانفاق بالمياه . وملاحقة كل الحركات الدينيه التي تسعى للخلافه والحاكميه وبالقوه  باسم الدين . 

داعش  التي انشقت عن القاعده والتي ظهرت كردة فعل دمويه على التعدي الدموي والقهر والاستبداد للمسلمين السنه في سوريا والعراق والتي تحمل نفس الفكر العقائدي الوهابي . استغلت هذا الغضب في الشارع السني وجندت الشباب الذي وجد فيها  متنفساً لحالة الغضب الذي تسبب بها اتباع المشروع الفارسي في بلاد العرب والمسلمين  وبسبب الخذلان الذي لمسته الأمه العربيه كلها من الاحزاب القوميه والدينيه على السواء . 

ستبقى حروب المنطقه مشتعله الى ان تولد من رحم هذه الامه ومخاضها العسير حركه سياسيه او تيار ديني جارف يرفع لواء العروبه والاسلام المستنير والرافض لكل الفطريات التي تسلقت على جدار هذا الدين وشوهت صورته  وصورة العرب الذين خصهم الله بحمل راية نشر الدعوه الاسلاميه وشرفهم مثلما كلفهم بأن خرج منهم نبي الرحمه محمد بن عبد الله صلوات الله وسلامه عليه .

قيم الموضوع
(0 أصوات)