ardanlendeelitkufaruessvtr

ترامب ليس ضد المسلمين بل هو ضد ايران واسرائيل

بقلم د هيثم هادي نعمان آب/أغسطس 09, 2016 473

ترامب ليس ضد المسلمين بل هو ضد ايران واسرائيل

د هيثم هادي نعمان

صرّح المرشح الرئاسي ترامب بأنّه مستعدّ لدعم اليابان وكوريا الجنوبية والمملكة العربية السعودية في بناء قوّتها النووية بينما يرى أنّه "من الضروري ضرب القوّة النووية العسكرية لكوريا الشمالية" وكذا تَعهَّد "بإلغاء الاتّفاق النووي الكارثي مع إيران في أوّل يوم يصل فيه إلى البيت الأبيض". ومن أكثر المواقف اللّافتة لدونالد ترامب تصريحاته الحادّة الموجّهة إلى دولة اسرائيل، وموقفه من يهود أميركا، ما وضعه بالنسبة إلى اليمين الأصولي الإسرائيلي في الصدر من قائمة أعداء الشعب اليهودي من مناهضي الساميّة. فترامب يرفض الاعتراف بوحدة القدس بجناحيها الشرقي والغربي، ويدعم محادثات السلام التي ستؤدّي إلى قيام دولتَيْن هما إسرائيل وفلسطين. ولم يتوانَ عن مخاطبة أعتى اليهود الأميركيّين في عقر دارهم السياسي وهي منظّمة "التحالف اليهودي الجمهوري" ويتّهمهم بالمسؤولية المباشرة إذا ما حدث وخسر الانتخابات الرئاسية قائلاً لهم: "أنا لا أحتاج لأموالكم، ولهذا السبب أعرف أنّكم ستمتنعون عن التصويت لي . ويدرك اليهود الأميركيون تماماً أنّه في حال وصول ترامب إلى رأس السلطة التنفيذية في واشنطن، فإنّه سَيستبعِد من فريقه الجمهوري في الحكم الصقور والمحافظين الجدد الأكثر تأييداً لإسرائيل، والذين يرفضون حتّى اللّحظات الأخيرة ترشيحه عن الحزب لخوض المعركة الانتخابية الرئاسية ضدّ منافسته الديمقراطية

 

 

باهر/12.

قيم الموضوع
(0 أصوات)