ardanlendeelitkufaruessvtr

اكاديمية ارودغان الارهابية؟

بقلم محمد داغر كانون2/يناير 01, 2020 695

 

محمد داغر

العنوان واضح جدا، ليس فيه لبس ولا يحتاج لمعادلات الخوارزمي لفك شفرته، ولا لمحلل سياسي استراتيجي شبيه بكسينجر او غيره، لكي يكلمنا عن الخليفة التركي المزعوم او السلطان العثماني المتهور ، فلطالما كان ومازال وسيستمر ارودغان الاب الروحي والممول السخي لأغلب الحركات الإسلامية المتطرفة وتنظيمات الشر التي تسمى بالراديكالية.
فما هي كواليس وأسرار اكاديمية سادات او صادات التركية؟
من دون ادنى شك عندما نكشف بعض الحقائق عن ارودغان، سيحضر في جوهر هذه الحقائق والاسرار الذراع الارهابي الاخر والاهم وهي قطر وتميمها المتورط من رأسه الى أخمص قدميه بتمويل ودعم الإرهاب وإيواء والارهابيين من داعش مرورا بجبهة النصر وليس انتهاءا برموز وقيادات جماعة الإخوان المسلمين والجماعة الإسلامية.
وبالعودة إلى موضوع الاكاديمية التي يمتلكها أردوغان بتمويلات من تميم والحمدين بقطر ولكنها في الأساس منظمة إرهابية أسست باسم أكاديمية سادات أو صادات من ٢٣ ضابطًا وصف ضابط هم اصلا مفصولين من الخدمة العسكرية لاسباب غير معروفة، وقد اختاروا هؤلاء مدينة إسطنبول مقرا للاكاديمية. بيد أن الاكاديمية كان يملكها التركي المدعو (سيدات بيكير)، الذي تجمعه علاقات وطيدة بإردوغان وبدأت مهامها في فبراير ٢٠١٢ برئاسة الجنرال عدنان فيردي. لكن المدهش في الأمر، إنه بعد فترة وجيزة من عمل الأكاديمية تم توجيه اتهام لها، بإدارة عمليات تجنيد للشباب في دول آسيا وأوروبا بغرض ضمهم للجماعات الإرهابية في سورية وليبيا.
في الحقيقة ان أكاديمية سادات هي الوحيدة في تركيا التي توفر الخدمات الاستشارية والتدريبات العسكرية في مجال الدفاع الدولي، بعد أن منحها إردوغان كل الموافقات والدعم اللوجستي، فأصبحت مع مرور الوقت بمثابة ميليشيا خارجة عن القانون لاتخضع لأية رقابة، فقد باتت تتمتع بصلاحيات تفوق صلاحيات الجيش التركي نفسه وأعفاها من المساءلة القانونية بقيادت الجنرال عدنان فيردي، هذا الجنرال المطرود من الجيش التركي بسبب تشدده وتطرفه الديني. ومن هذا المنطلق قام أردوغان بتكليف فيردي برئاسة هذه المنظمة والإشراف على تدريب افرادها، وتنفيذ المهام المطلوبة والخطيرة. الجدير بالذكر انه تم تعيين عدنان فيردي بعد نجاحه في مسرحيه الانقلاب التركي كبير مستشاري ارودغان والمسؤول عن الملف الأمني التركي داخليآ وخارجيآ.

قيم الموضوع
(25 أصوات)