ardanlendeelitkufaruessvtr

المعونة العاجلة

بقلم أسامة الجلبي نيسان/أبريل 16, 2020 269

 

المعونة العاجلة
أسامة الجلبي
يطول‭ ‬النقاش‭ ‬الان‭ ‬في‭ ‬أورقة‭ ‬الدولة‭ ‬العراقية‭ ‬حول‭ ‬الصيغة‭ ‬او‭ ‬الطريقة‭ ‬التي‭ ‬سيتم‭ ‬فيها‭ ‬إيصال‭ ‬المعونة‭ ‬العاجلة‭ ‬للطبقة‭ ‬الفقيرة‭ ‬والتي‭ ‬انقطع‭ ‬عنها‭ ‬سبل‭ ‬العيش‭ ‬وسد‭ ‬الرمق،‭ ‬فالذين‭ ‬يفكرون‭ ‬بتوزيع‭ ‬معونة‭ ‬نقدية‭ ‬هم‭ ‬أنفسهم‭ ‬يعرفون‭ ‬أولا‭ ‬ان‭ ‬تهيئة‭ ‬قوائم‭ ‬بالأسماء‭ ‬المستحقة‭ ‬والتي‭ ‬هي‭ ‬بالملايين‭ ‬تحتاج‭ ‬الى‭ ‬أشهر‭ ‬عديدة‭ ‬تكون‭ ‬ازمة‭ ‬فايروس‭ ‬كرونا‭ ‬قد‭ ‬ولت‭ ‬وإذا‭ ‬هيأت‭ ‬هذه‭ ‬القوائم‭ ‬فان‭ ‬توزيع‭ ‬المعونة‭ ‬النقدية‭ ‬سيلفها‭ ‬الفساد‭ ‬كما‭ ‬لف‭ ‬من‭ ‬قبلها‭ ‬المليارات‭ ‬ولا‭ ‬تصل‭ ‬الى‭ ‬عشر‭ ‬مستحقيها،‭ ‬هنا‭ ‬نقف‭.‬
فالمقترح‭ ‬العملي‭ ‬لصيغة‭ ‬هذه‭ ‬المعونة‭ ‬أن‭ ‬تتم‭ ‬بواسطة‭ ‬المعجزة‭ ‬المجربة‭ ‬وهي‭ ‬البطاقة‭ ‬التموينية‭ ‬وبالشروط‭ ‬التالية‭:‬
1‭. ‬زيادة‭ ‬عدد‭ ‬مواد‭ ‬البطاقة‭ ‬الى‭ ‬كل‭ ‬ما‭ ‬يحتاجه‭ ‬المواطن‭ ‬العراقي‭ ‬من‭ ‬مواد‭ ‬غذائية‭ ‬ومعيشية‭ ‬على‭ ‬ان‭ ‬لا‭ ‬تقل‭ ‬عن‭ ‬15‭ ‬،‭ ‬20‭ ‬مادة‭.‬
2‭. ‬مضاعفة‭ ‬كمية‭ ‬المادة‭ ‬او‭ ‬المواد‭ ‬الأساسية‭ ‬الى‭ ‬الضعف‭ ‬وبعضها‭ ‬الى‭ ‬ثلاثة‭ ‬اضعاف‭ ‬وان‭ ‬تكون‭ ‬هذه‭ ‬المواد‭ ‬مستكملة‭ ‬من‭ ‬الناحية‭ ‬الصحية‭.‬
3‭. ‬حصرا‭ ‬استيراد‭ ‬وزارة‭ ‬التجارة‭ ‬لمواد‭ ‬البطاقة‭ ‬الأساسية‭ ‬خاصة‭ ‬بالأسلوب‭ ‬السابق‭ ‬ومن‭ ‬المصادر‭ ‬الحكومية‭ ‬كالحنطة‭ ‬من‭ ‬مجلس‭ ‬الحنطة‭ ‬الاسترالي‭ ‬والسكر‭ ‬من‭ ‬الحكومة‭ ‬الكوبية‭ ‬او‭ ‬من‭ ‬البورصة‭ ‬العالمية‭ ‬للسكر‭ ‬وحليب‭ ‬الأطفال‭ ‬من‭ ‬المصانع‭ ‬الاوربية‭ ‬والزيوت‭ ‬من‭ ‬الدول‭ ‬المنتجة‭ ‬لموادها‭ ‬الأولية‭.‬
4‭. ‬أن‭ ‬يقوم‭ ‬كادر‭ ‬البنك‭ ‬المركزي‭ ‬العراقي‭ ‬المديرية‭ ‬العامة‭ ‬للاعتمادات‭ ‬والتي‭ ‬هي‭ ‬الان‭ ‬ضمن‭ ‬كادر‭ ‬بالالتحاق‭ ‬بالبنك‭ ‬المركزي‭ ‬وتنفيذ‭ ‬عمليات‭ ‬الاستيراد‭ ‬العاجلة‭. ‬
وهكذا‭ ‬ستبقى‭ ‬هامات‭ ‬العراقيين‭ ‬مرفوعة‭.‬
هذا‭ ‬هو‭ ‬مقترحي‭ ‬وبغير‭ ‬ذلك‭ ‬سوف‭ ‬لن‭ ‬يصل‭ ‬الى‭ ‬الرمق‭ ‬قطرة‭ ‬واحدة‭ ‬ويشهد‭ ‬الله‭ ‬على‭ ‬ما‭ ‬نقول‭.‬
نائب‭ ‬محافظ‭ ‬البنك‭ ‬المركزي‭ ‬العراقي‭٢٠٠٣‭‬

قيم الموضوع
(0 أصوات)