ardanlendeelitkufaruessvtr

الموت في زمن الكورونا

بقلم علاء المعموري حزيران/يونيو 22, 2020 274

علاء المعموري

مضت  اشهر وفايروس كورونا يصول ويجول في بلادنا ودون رادع ليخطف منا اعز الحبايب واغلى الناس  وبسببه  كل  يوم نفجع بفاجعة و يرحل عزيز وبدون وداع بدون مشيعين بدون مجالس عزاء بدون وجود  الاحبه يرحل الاحبه وللأسف اصبحت التعازي برنة موبايل  بكلمات على التواصل الاجتماعي والذي لا تضاهي معزتهم وقليل في حقهم… ..رحلوا عنا دون وداع كالبرق وحتى لم نراهم في لحظات احتضارهم الاخيرة ولم تبقى سوى ذكراهم وصورهم المعلقة في قلوبنا وفي جدران المنازل وابناء تبكي عليهم  وكل يوم نحادث تلك الصور ونحن نطوف ببحيرة من الدموع هم رحلوا وتركو لنا الحسرة والالم تركو الشوق والحنين لهم…  اي عذاب هذا الذي لا نستطيع فيه زيارة قبورهم فقد حرمت علينا حتى زيارتهم بعد ان انزلوهم وسط حفره صغيرة يتناثر فوق اجسادهم التراب وقطعة صغيرة فيها اسمائهم وبعيدة عن الوجود حتى لا نستطيع الوصول لهم ولم يبقى سوى الرحمة من الله عز وجل ان يجعل قبورهم روضة من رياض الجنة لانهم شهداء ما داموا قارعوا المرض ايام وايام ولكن ارادة الله عز وجل هي الاقوى وربما تكون اقدارهم الموت على يد هذا الفايروس اللعين الذي خطف الروح من الجسد ..

قيم الموضوع
(0 أصوات)