ardanlendeelitkufaruessvtr

ريحٌ تقرعُ الأبواب

عادل السرحان

عقاربُ الساعة تقترب

من لدغة الوقت الأخيرة

ريحٌ تقرعُ الأبوابَ وسرابٌ يلوح 

في صحراء التيه الثامن عشر 

قردة تتراقصُ في الطرقات

ونهيق حمير ليس لها سوى الأثقال 

نعامات تدسُّ رؤوسها  في بريقٍ خدّاع

بغالٌ تقبّلُ أيادٍ خلفَ السور 

وثعالب مستلقية على ظهورها  تقهقه 

عقارب الساعة تقترب من 

لدغة الوقت الأخيرة

 ومثلّثُ النبوءة 

يتشكّل من جرح 

ينكأه الشيطان ويصيح

تعال الى الخيبة الكبرى

واسجد الى قِبْلةِ الوهم

محرماً برداء أبيك 

وانحر ضحاياك

وإن كانوا أبناء أبيك 

ثم ضع المدية على جبهتك 

وقل انتصرت

قيم الموضوع
(0 أصوات)
عادل السرحان

شاعر عراقي