ardanlendeelitkufaruessvtr

 

محمود الجاف

 

هل جربت ان تخفي جُرحك

وتبكي بصمت وتئنُ في هدوء

تصرخُ من اعماقك ولا احد يَسمعك

كأنك في دُنيا لاتحمل ذات المقاييس

ترسلُ روحك تبحثُ عنها بين الكواكب

فلا تجد لها شبيها وليس لها بديل ...

والليل يعزفُ لحن الالم ويمُر عليك طويلا طويل

ثم تَهوي في البحر عسى ان تجدها بين الصدفات ... لكن . لامثيل .

سُبحان من خلق قلبها . رغم انها في سجن ليسَ عليك اليه سبيل

سَيبقى ليلك طويلا طويل

حتى تموت من فرط حُبها قتيلا قتيل ...

 

 

 

 

قيم الموضوع
(3 أصوات)
الشيخ محمود الجاف

كاتب عراقي

صحيفه الحدث

one

Facebook TwitterGoogle BookmarksLinkedin
Pin It