ardanlendeelitkufaruessvtr

المحافظون بلا رقيب

بقلم مهند العتابي شباط/فبراير 28, 2021 269

 

المحافظون بلا رقيب

مهند العتابي
تنبئ انفلاتات إدارية في المحافظات بنشوء دكتاتوريات محليّة خطيرة
وذاكرتنا ليست بالبعيدة بشأن الالتفاف الذي قامت به كتلٌ كبيرة في مجلسِ النواب لحرفِ المطالب الشعبيّة التي صرخت بإصلاحاتٍ حكوميّةٍ ناضجة وتصحيحاتٍ برلمانيّةٍ نافعة في بعض القوانين المُهِمّة
وحينما تعالى صوتُ الرقابة الشعبية كانت تلك الكتل قد حسمت خيارَها باتجاه حلّ مجالس المحافظات التي لم تكن من المطالب الشعبيّة الرئيسيّة إنما تمّ زجُّ هذا المطلب فيما بعد لمصادرة المطالب الرئيسيّة للشعب والتي كانت تهدّدُ عروشَ تلك الكتل والزعامات المُستحكِمة
بعد هذه الإثارة التاريخية القريبة نؤكِّدُ للرأي العام أنّنا ومن خلال متابعاتنا لأداء المُحافظِين وجدنا أنَّ اغلبَ المحافظات تتجه نحو نشوء دكتاتوريات محليّة تمسكُ بالقرارات وتخنقها لمصالحٍ شخصيّة جشعة
ولعلَّ المُتتبع لأداءِ محافظ بغداد يجدُ الفشلَ في أعلى مستوياته حتى صارت مداخل العاصمة بغداد وكأنها مداخل مدينة مهجورة مع فوضى عارمة في بوصلة الخدمات لمواطني العاصمة وسكان مناطقها
والحال اليوم في أغلب المحافظات تتقدمه صيغٌ وقرارات إداريّة غير معهودة تكشف عن تعالٍ سلطويٍّ صارخ وتجاوز فاضح لأبجديات القانون والإدارة
وبذلك أصبحت أغلبُ المحافظات خاليةً من الرقابةِ الحكوميّة او التشريعيّة
مما أدى إلى استحواذٍ غير مسبوق للسلطة من قِبلِ أنفارٍ لا تتجاوز الثلاثة في المحافظة الواحدة
هذا مع استمكانٍ كبيرٍ لدكاكين اقتصاديّة تسيطر على الدوائر والمشاريع دون رادع قانونيّ او حكومي
ومع اقتراب الانتخابات نتوقّعُ صراعاتٍ سياسيةً محليّة وتدافعاتٍ انتخابيةً غير شريفة قد تؤدي إلى الإضرار بتلك المحافظات والتي سيكون ضحيتها المواطنين أكيدا وعليه نرى من الضروري أن يُبادِرَ مجلسُ النواب العراقي فوراً لتفعيلِ إجراءاتٍ رقابيّة مانعة لهكذا فوضى

قيم الموضوع
(0 أصوات)

صحيفه الحدث

1اولى.pdf 1 copy

Facebook TwitterGoogle BookmarksLinkedin
Pin It