ardanlendeelitkufaruessvtr

محمود الجاف

الأمةُ الآن ليست واحدة . بعد أن كانت للدُنيا قائدة .

بين بُلدانها سدٌ كبير وأرضها مُتباعدة . وبعد أن أصبحت لساترها المنيع العراق فاقدة . أرسلوا لها الميليشيات الحاقدة . وجعلوا شُعوبها تعيش على الفضلات ومُخلفات المائدة . ومع هذا لازالت صامدة .

الصليبيون والصفويون والقوة الواحدة . نشروا الفساد بعد أن كانت الأخلاق سائدة . لكن الله العليم بالشاردة والواردة . وعد بنصر دينها ورسالتها الخالدة . إن عادت إلى ربها ساجدة . عابدة حامدة . حينها تنتهي الحُروب الحارّة والباردة . ويزول الظلم ونيران المجوس تُصبح خامدة .

قيم الموضوع
(2 أصوات)
الشيخ محمود الجاف

كاتب عراقي

صحيفه الحدث

Facebook TwitterGoogle BookmarksLinkedin
Pin It