ardanlendeelitkufaruessvtr

تصديق الشائعة وتكذيب الزيارة

بقلم د. فاتح عبدالسلام تشرين1/أكتوير 13, 2021 57
تصديق الشائعة وتكذيب الزيارة د. فاتح عبدالسلام حين‭ ‬شاعت‭ ‬في‭ ‬العراق‭ ‬أنباء‭ ‬عن‭ ‬زيارة‭ ‬سرية‭ ‬قام‭ ‬بها‭ ‬قائد‭ ‬فيلق‭ ‬القدس‭ ‬الايراني‭ ‬عقب‭ ‬الإعلان‭ ‬الأولي‭ ‬لنتائج‭ ‬الانتخابات‭ ‬المبكرة،‭ ‬ذهب‭ ‬العراقيون‭ ‬الى‭ ‬تصديق‭ ‬ذلك‭ ‬بسرعة‭ ‬وتناقلوا‭ ‬تفاصيل‭ ‬للقاءات‭ ‬مثيرة‭ ‬ربما‭ ‬ليس‭ ‬لها‭ ‬وجود‭ ‬أصلاً،‭ ‬ولم‭ ‬يلتفتوا‭ ‬الى‭ ‬نفي‭ ‬أعلنه‭ ‬بخفوت‭ ‬مستشار‭ ‬لرئيس‭ ‬الحكومة‭ ‬العراقية،‭ ‬كما‭ ‬انَّ‭ ‬مفعول‭ ‬التكذيب‭ ‬الإيراني‭ ‬الرسمي‭ ‬عبر‭ ‬السفير‭ ‬في‭ ‬بغداد‭ ‬لحدوث‭ ‬الزيارة‭ ‬انتهى‭ ‬في‭ ‬اليوم‭ ‬التالي،‭ ‬ولم‭ ‬يلتفت‭ ‬اليه‭ ‬جمهور‭ ‬التواصل‭ ‬الاجتماعي‭. ‬ لماذا‭ ‬ذهب‭ ‬العراقيون‭ ‬لتصديق‭ ‬نبأ‭ ‬الزيارة‭ ‬التي‭ ‬نفاها‭ ‬رسميون‭ ‬وضعَّفَ‭ ‬حدوثها‭ ‬سياسيون‭ ‬واحتاط‭ ‬لها‭ ‬زعيم‭ ‬التيار‭ ‬الصدري‭ ‬بإعلانه‭ ‬المبكر‭ ‬لبيان‭ ‬الفوز؟‭ ‬هناك‭ ‬قناعة‭ ‬في‭ ‬انّ‭ ‬هناك‭ ‬زيارات‭ ‬لمسؤولين‭ ‬أجانب‭ ‬قادرة‭ ‬على‭ ‬تغيير‭ ‬المعادلات‭ ‬او‭ ‬إعادة‭ ‬ترتيبها‭ ‬ورصف‭ ‬أرقامها،‭ ‬وهذه‭ ‬القناعة‭ ‬المتولدة‭ ‬عبر‭ ‬مواقف‭ ‬الموالين‭ ‬لإيران‭ ‬في‭ ‬العراق‭ ‬لا‭ ‬تمتُ‭ ‬للثوابت‭ ‬المفروض‭ ‬وجودها‭ ‬بصلة،‭ ‬لكنها‭ ‬مسار‭ ‬ونهج‭ ‬وعلامة‭ ‬لا‭ ‬يمكن‭ ‬تحاشيها‭ ‬في‭ ‬العراق‭.‬‭ ‬ في‭ ‬المقابل،‭ ‬تحدث‭ ‬زيارات‭ ‬للبلاد‭ ‬ذات‭ ‬سمعة‭ ‬عربية‭ ‬وعالمية‭ ‬كبيرة،‭ ‬من‭ ‬دون‭ ‬أن‭ ‬تؤثر‭ ‬في‭ ‬أي‭ ‬إطار‭ ‬سياسي‭ ‬حتى،‭ ‬لو‭ ‬من‭ ‬باب‭ ‬المجاملات‭. ‬ ينتظر‭ ‬العراق‭ ‬زيارة‭ ‬شيخ‭ ‬الازهر،‭ ‬وهي‭ ‬الأولى‭ ‬من‭ ‬نوعها،‭ ‬ولها‭ ‬أهمية‭ ‬اعتبارية‭ ‬كبيرة،‭ ‬وصدر‭ ‬أول‭ ‬ترحيب‭ ‬بها‭ ‬من‭ ‬النجف‭ ‬الاشرف‭ ‬قبل‭ ‬أيام‭. ‬وكان‭ ‬قبل‭ ‬شهور‭ ‬قد‭ ‬زار‭ ‬بابا‭ ‬الفاتيكان‭ ‬العراق،‭ ‬وجرت‭ ‬في‭ ‬استقباله‭ ‬احتفالات‭ ‬شعبية‭ ‬لم‭ ‬يُقم‭ ‬مثيل‭ ‬لها‭ ‬لزعماء‭ ‬أو‭ ‬سياسيين‭. ‬وعلّق‭ ‬العراقيون‭ ‬الآمال‭ ‬الكبيرة‭ ‬على‭ ‬تلك‭ ‬الزيارة،‭ ‬وتوهّموا‭ ‬لبعض‭ ‬الوقت‭ ‬انّ‭ ‬بإمكان‭ ‬زيارات‭ ‬خارجية‭ ‬ان‭ ‬تؤثر‭ ‬في‭ ‬الوضع‭ ‬الداخلي‭ ‬العراقي‭. ‬ولا‭ ‬نزال‭ ‬نسمع‭ ‬من‭ ‬المسيحيين‭ ‬في‭ ‬البلاد‭ ‬انَّ‭ ‬آمالهم‭ ‬لم‭ ‬يتحقق‭ ‬الحد‭ ‬المقبول‭ ‬منها،‭ ‬لاسيما‭ ‬انّ‭ ‬حركة‭ ‬الهجرة‭ ‬الى‭ ‬الخارج‭ ‬كانت‭ ‬أكبر‭ ‬من‭ ‬أن‭ ‬تواجهها‭ ‬دعوات‭ ‬إعادة‭ ‬اللاجئين‭ ‬والمهاجرين،‭ ‬وقد‭ ‬تعقّدت‭ ‬الأمور‭ ‬بعد‭ ‬أن‭ ‬فقد‭ ‬المهاجرون‭ ‬أموالهم‭ ‬وديارهم‭. ‬ الزيارات‭ ‬التي‭ ‬يقوم‭ ‬بها‭ ‬المسؤولون‭ ‬من‭ ‬أصحاب‭ ‬المناصب‭ ‬الاعتبارية‭ ‬تصلح‭ ‬للصور‭ ‬التذكارية‭ ‬فحسب‭. ‬العراق‭ ‬وضعه‭ ‬خاص‭ ‬ولا‭ ‬تؤثر‭ ‬في‭ ‬موازينه‭ ‬والقناعات‭ ‬السائدة‭ ‬في‭ ‬منهجه‭ ‬السياسي‭ ‬اية‭ ‬زيارة‭ ‬من‭ ‬هذا‭ ‬النوع‭. ‬ إنَّ‭ ‬العراقيين‭ ‬قد‭ ‬يصدّقون‭ ‬أهمية‭ ‬زيارة‭ ‬هي‭ ‬مجرد‭ ‬شائعة،‭ ‬ويكذّبون‭ ‬فوائد‭ ‬زيارة‭ ‬سواها‭ ‬تحققت‭ ‬فعلاً‭. ‬ وهذا‭ ‬مجرد‭ ‬توصيف‭ ‬لواقع‭ ‬الحال‭ ‬من‭ ‬دون‭ ‬الانتقاص‭ ‬من‭ ‬قيمة‭ ‬اية‭ ‬شخصية‭ ‬اعتبارية‭ ‬يكن‭ ‬لها‭ ‬العالم‭ ‬الاحترام‭ ‬والتقدير،‭ ‬ولا‭ ‬يزال‭ ‬العراقيون‭ ‬شعبا‭ ‬وضمائر‭ ‬حية‭ ‬توّاقين‭ ‬لحدوثها‭. ‬ رئيس التحرير-الطبعة الدولية عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.
قيم الموضوع
(0 أصوات)

صحيفه الحدث

Facebook TwitterGoogle BookmarksLinkedin
Pin It