ardanlendeelitkufaruessvtr

انتهاء أزمة الرهائن في باريس
أعلنت السلطات الفرنسية أن الشرطة أنقذت شخصين احتجزهما رجل في شركة صغيرة بوسط باريس، مؤكدة اعتقاله بعد أن طالب بالاتصال بالسفارة الإيرانية لتسليم رسالة للحكومة الفرنسية.
وصرح وزير الداخلية جيرار كولوم في تغريدة على "تويتر": "الشخص اعتقل ولم يعد هناك خطر على الرهينتين"، وذلك دون ورود  تفاصيل فورية عن سن أو شكل أو جنسية الشخص الذي احتجز الرهينتين.
ولم يتضح بعد صلة محتجز الرهينتين بإيران أو بسفارتها في باريس.
وكشف مسؤول بوزارة الداخلية أن مطالب المحتجز "كانت غامضة وغير متسقة في حقيقة الأمر"، مشيرا إلى أن "المفاوض وجد صعوبة في التفاهم" معه.

قيم الموضوع
(0 أصوات)