ardanlendeelitkufaruessvtr

الحزب الحاكم في ألمانيا ينتخب خليفة ميركل

الحزب الحاكم في ألمانيا ينتخب خليفة ميركل
 انتخب حزب الاتحاد المسيحي الديمقراطي الحاكم في ألمانيا، خليفة المستشارة أنغيلا ميركل زعيمة جديدة له، ليصبح على عاتقها مهمة فتح صفحة جديدة، وتحسين الوضع الانتخابي للحزب بعد 18 عاما تحت قيادة ميركل.
وتفوقت أنغريت كرامب كارينباور ( 56 عاما) بالكاد على منافسها الآخر، فريدريش ميرتس، خلال مؤتمر الحزب المنعقد في مدينة هامبورغ.
وتشير نتائج الانتخابات إلى استمرار نفس السياسة التي انتهجتها ميركل، وإلى أن كارينباور ستعمل بشكل جيد مع ميركل في آخر فترة ولاية لها كمستشارة.
وفازت كارينباور في جولة الإعادة بـ517 صوتا مقابل 482 صوتا لميرتس، بعد خروج المرشح الثالث وزير الصحة ينس شبان، في الجولة الأولى من التصويت.
وسارعت كارينباور التي كانت تشغل منصب الأمينة العامة للحزب، إلى احتضان ميركل فور إعلان النتائج، وسرعان ما دعت إلى الوحدة بعد التصويت، قائلة: "هناك مكان في هذا الحزب لمنافسيها على قيادة الحزب الذين فازت عليهم".
وكانت ميركل قد قالت في أكتوبر، إنها ستتخلى عن قيادة الحزب، ولكنها تعتزم الاستمرار كمستشارة حتى نهاية فترة ولايتها في 2021.
ورغم أن فرص كارينباور كبيرة لتولي منصبة المستشارية في الانتخابات المقبلة، إلا أن ذلك لا يأتي تلقائيا.
وكارينباور التي تعرف أيضا بـ"إيه كي كي" هي ثامن زعيم للحزب منذ الحرب العالمية الثانية، وتولى جميع سابقيها، باستثناء اثنين، منصب المستشارية.
وخلال الأسابيع الأخيرة سعت الزعيمة الجديدة للحزب إلى وضع مسافة بينها وبين ميركل دون أن تبدو أنها تتخلى عنها، قائلة إنها أجرت "مناقشات حيوية للغاية" مع المستشارة بشأن العديد من القضايا.
وتختلف الزعيمة الجديدة مع ميركل في عدد من القضايا، إذ يتميز خطابها بشأن الهجرة بالشدة واقترحت حظرا مدى الحياة على دخول أوروبا لطالبي اللجوء المدانين بجرائم خطيرة.
ومع ذلك، حذرت من أن المناقشات التي لا تنتهي حول قرار ميركل بالسماح بدخول أعداد كبيرة من المهاجرين في 2015 تعد منفرة للناخبين.

قيم الموضوع
(0 أصوات)