ardanlendeelitkufaruessvtr

هجوم انتحاري يسفر عن 11 قتيلا في شرق افغانستان

هجوم انتحاري يسفر عن 11 قتيلا في شرق افغانستان
جلال اباد: أسفر هجوم انتحاري استهدف تمركزا امنيا  في مدينة جلال آباد في شرق افغانستان عن مقتل 11 شخصا وإصابة 13 آخرين، على ما أعلن مسؤولون.
وتبنى الذراع الأفغاني لتنظيم الدولة الإسلامية الاعتداء الذي نفّذه مسلح تسلل على قدميه، على ما أفاد المتحدث باسم حاكم ولاية نانغارهار عطاء الله خوغياني.
وهناك طفل على الاقل ضمن حصيلة القتلى وثلاثة آخرون في صفوف الجرحى.
وتعد المنطقة المحيطة بجلال آباد معقلا لحركة طالبان الجهادية والذراع الأفغاني لتنظيم الدولة الإسلامية.
والشهر الفائت، هزّت ثلاثة انفجارات وسط مدينة جلال آباد واسفرت عن مقتل ثلاثة اشخاص وإصابة 20 آخرين.
وحتى ذلك الوقت، كانت المدينة الواقعة على الحدود مع باكستان في معزل عن الاعتداءات وعمليات القتال، مع تنظيم الدولة الإسلامية أساسا، في الولاية مترامية الأطراف.
لكنّ في آذار/مارس الفائت، قتل 16 شخصا على الأقل في تفجير انتحاري استهدف شركة إنشاءات قرب مطار المدينة.
وقتل العشرات من المدنيين وعناصر الأمن في موجة عنف دامية تضرب افغانستان خلال الاسابيع الماضية.
وبعد 18 عاما من النزاع، تخوض حركة طالبان جولات مفاوضات مع الموفد الأميركي الخاص إلى أفغانستان زلماي خليل زاد بهدف التوصل لتسوية سلمية.
لكن التوصل لتسوية يبقا بعيد المنال حتى الآن مع اختلاف الطرفين بخصوص عدة نقاط رئيسية.

قيم الموضوع
(0 أصوات)