ardanlendeelitkufaruessvtr

بسبب "رسالة بريدية".. ترامب يهدد بمعاقبة ولاية أميركية

بسبب "رسالة بريدية".. ترامب يهدد بمعاقبة ولاية أميركية
هدد الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، بحجب مخصصات ولاية ميشيغان من قرض الإنقاذ المالي بسبب كورونا، بعدما قال عن طريق الخطأ إن الولاية أرسلت أوراق الاقتراع الغيابي لملايين الناخبين.
ولم يتضح بعد ما إذا كان بمقدوره المضي قدما بتهديده ام لا، في حين أن ولاية ميشيغان أرسلت بطاقات الاقتراع الغيابي بريديا.
وكتب ترامب عبر "تويتر" "ميشيغان ترسل ( بطاقات اقتراع) لـ7.7 ملايين شخص قبيل الانتخابات التمهيدية والانتخابات العامة.. ذلك تم بشكل غير قانوني ودون تصريح، سأطلب حجب التمويل عن ميشيغان إذا خاضوا مسار التحايل الانتخابي هذا".
ولم يتضح على الفور الخطوات، التي يستطيع ترامب اتخاذها لتأجيل التمويل الذي يأتي من حزمة الإغاثة من تداعيات فيروس كورونا، والتي وقعها ترامب بنفسه لتدخل حيز التنفيذ كقانون.
وترامب وضع علامة إرفاق خاص للقائم بأعمال مدير الموازنة ورئيس طاقمه ووزارة الخزانة في التغريدة.
لطالما كان ترامب واضحا وصريحا للغاية في انتقاده للتصويت البريدي، زعم أن تلك الممارسة تعج بالتلاعب والتزوير مع ظهور أدلة قليلة على ارتكاب مخالفات واسعة النطاق في التصويت عبر البريد.
ترامب نفسه طلب ورقة اقتراع بريدية للانتخابات التمهيدية للحزب الجمهوري في فلوريدا الشهر الماضي وكان قد لجأ للتصويت الغيابي في انتخابات سابقة.
ويقول ترامب إن المواطنين ينبغي أن يظهروا في مراكز الاقتراع ويقدموا بطاقات الهوية للاقتراع.
غير أن جائحة كورونا ألغت تلك الممارسة القديمة، حيث يخشى الكثير من الناخبين من الانتظار في مراكز الاقتراع والاقتراع عبر أجهزة التصويت التي لمسها آخرون.
وانفقت ميشيغان 4.5 ملايين دولار من التمويل الفيدرالي لإرسال طلبات الاقتراع الغيابي لكل ناخبيها المسجلين والبالغ عددهم 7.7 ملايين ناخب، لانتخابات أغسطس التمهيدية والانتخابات العامة المقررة في نوفمبر المقبل.

 

 

قيم الموضوع
(0 أصوات)