ardanlendeelitkufaruessvtr

مدير المنافذ يكشف فساد الموانئ وسيطرات الكمارك

مدير المنافذ يكشف فساد الموانئ وسيطرات الكمارك
 كشف مدير عام المنافذ الحدودية، كاظم العقابي، عن ملفات الفساد في الموانئ وسيطرات الكمارك.
وقال العقابي ان "المنافذ وبعد صدر قانون الهيأة رقم 30 تغير المستوى التنظيمي الى هيأة" مؤكداً ان "السيطرات للدولة وليست للعصابات المسلحة ولا يمكن فرض الإيرادات على الدولة".
وبين "نحن نشخص حالات السيطرة على بعض المنافذ وقدمنا بتقرير مفصل الى رئيس الوزراء" مضيفا انه "في حال إنتهاء التعليمات الخاصة بتشغيل الموانئ ودخلنا في المنافذ البحرية في 2017 وكان فيها إنفلات كامل لكن احكمنا السيطرة عليها".
وكشف عن "إستحصال 626 مليار دينار إيرادات 6 موانئ في 2018 و40 مليار الى 50 مليار دينار هي حجم الاستيرادات عبر المنافذ الحدودية" مؤكداً ان "الدولة تخسر المليارات في المنافذ الحدودية بسبب الفساد".
وأوضح العقابي ان "إيراداتها من مليار الى مليار ونصف المليار دينار يوميا لمنفذ سيطرة الصفرة يوميا ولو احكمنا السيطرة عليها لكانت الإيرادات تصل الى 6 مليارات دينار لكنها اليوم أصبحت من الماضي".
وشدد "هدفنا ليس فقط تحقيق الإيرادات فمعظم الدوائر المارة بالمنافذ الحدودية تتعاون مع الفساد" مبينا ان "المنافذ الحدودية فيها 10 دوائر منوعة منها الصحة والزراعة والكمارك وأؤكد الالتزام التام بتطبيق الرزنامة الزراعية".
وتابع "قمنا بزيارة لمنافذ الإقليم ووضعنا الإجراءات التنفيذية أثناء نقاشنا مع وزيري الزراعة والمالية وتبين انه لا يوجد تنسيق بين وزارتي الزراعة في اقليم كردستان وفي الحكومة الاتحادية" مشيرا الى ان "السماح بإدخال المزروعات الممنوعة اعتبرتها جزءاً من الجريمة الاقتصادية وتوجهنا الى مفاتحة الجريمة المنظمة لتقويض الزراعة والصناعة المحلية واستطعنا قبل 4 أيام مسك 4 شاحنات من محصول الطماطم".
وحول تهريب الادوية من المنافذ قال العقابي ان "الشركة العامة لإستيراد وتسويق الأدوية {كيماديا} لديها وكيل إخراج كمركي يمثل وزارة الصحة ولا يمكن ان تعبر أي شحنة دواء الا بوجود ختم الشركة".
وأكد ان "تهريب الأدوية موجود وترأست لجنة الأمر الديواني 147 بعضوية نقيب الصيادلة ووزير الصحة ومدير عام كيماديا واستطعنا بعدها الإحكام والسيطرة لمتابعة شاحنة الادوية بدءاً من دخولها الى وصولها" مشيرا الى ان "حجم المخالفات بلغت 1486 مخالفة كمركية في 2018 وقبل أسبوعين وجدنا حاوية فيها مليوني أنبولة غير صالحة للإستخدام".
وكشف ان "سيطرة {كباشي} في محافظة ديالى ليس تحت سيطرة المنافذ الحدودية وهي تابعة لقيادة عمليات ديالى وخارج سيطرة منافذ الإقليم ولم نستطع الحد من عملية اغراق الأسواق وهو يحتاج الى جهد مشترك" مؤكدا ان "سيطرة كباشي تحت السيطرة الآن وسيتم توحيد التعرفة الكمركية في جميع منافذ العراق وستلغى سيطرة كباشي".

قيم الموضوع
(0 أصوات)