ardanlendeelitkufaruessvtr

الملا: عبد المهدي غير قادر على إنهاء التعيين بالوكالة والداخلية عقدة استكمال الكابينة

الملا: عبد المهدي غير قادر على إنهاء التعيين بالوكالة والداخلية عقدة استكمال الكابينة
 اكد القيادي في تحالف الإصلاح والاعمار حيدر الملا، عدم قدرة رئيس الوزراء عادل عبد المهدي على انهاء ملف التعيين بالوكالة، فيما عد حقيبة الداخلية "عقدة استكمال الكابينة الوزارية".
وقال الملا ان "عبد المهدي ألزم نفسه بإنهاء التعيينات بالوكالة؛ لكنه لم يحدد وقتا، ويقينا تاريخ 30 حزيران {الجاري} لن يستطع تغيير هذه التعيينات".
وأضاف ان "الظروف في الساحتين العراقية والسياسية هي من انتجت عبد المهدي وخولت القيادات اختيار الكابينة الوزارية، ورئيس تحالف الفتح هادي العامري التزم بذلك؛ لكن هناك أطراف في تحالفه البناء ارادت انعكاس الاستحقاقات الانتخابية داخل الحكومة".
وتابع الملا ان "أزمة العراق تحتاج الى جراح وليس لطبيب تقليدي وعبد المهدي سيستخدم {البندول} وهذا العلاج لا يناسب الشعب العراقي"، مشيراً الى ان" الفرصة مازالت مؤاتية له كونه قدم منجز منها إطلاق مستحقات الفلاحين وفتح المنطقة الخضراء؛ لكن هذه المنجزات لا تتناسب مع تضحيات الشعب".
وزاد ان "الناس تعاني من أزمة فساد والى الان لا توجد علاجات ناجعة ومجلس الفساد تأملنا به خيرا لكن الى هذه اللحظة لم تخرج تحقيقات ذات نهاية واضحة وهو خطا لعبد المهدي".
وأكد ان "هناك ترهل بالدولة ولا تستطيع ان تنجز شيئاً وعلى عبد المهدي ترشيق الدولة للقضاء على هذا الترهل وعليه ان يعطي رسائل للشعب بجديته" مبينا ان "الاشكاليات في قضية الوزارات لدى بعض القيادات الشيعية فيما يتعلق بالداخلية كون وزارة الدفاع حسمت بإرسال 6 أسماء من قبل عبد المهدي للبرلمان وتم حسم اسمان منها بينهما {نجاح الشمري} وحقيبة العدل ايضاً حسمت وتم الاتفاق على شخصية تابعة للاتحاد والتربية أيضا حسمت لمرشحة تم التوافق عليها وهي من محافظة البصرة".
وعد الملا ان "وبعد 16 سنة من المعيب التكلم عن المساءلة والعدالة والجميع يعيش بالعراق والعبرة اننا نحتاج الى إعادة هيكلة الدولة على أساس الكفاءات وليس بالولاءات".

قيم الموضوع
(0 أصوات)