ardanlendeelitkufaruessvtr

المركزي : أمنّا مستحقات ثلاثة أشهر عبر إعادة خصم سندات المالية

 

المركزي : أمنّا مستحقات ثلاثة أشهر عبر إعادة خصم سندات المالية
اعلن مصرفا الرافدين والرشيد البدء بصرف رواتب الموظفين لشهر حزيران الماضي بعد تأخرها نحو اسبوعين وسط تذمر واضح انعكس على ردود الافعال في مواقع التواصل الاجتماعي. واكدت مصادر ان (الصرف شمل رواتب الموطنة رواتبهم بالتدريج، واول الوزارات التي تسلمت هي الدفاع والصناعة وعدد من شركات وزارتي الصناعة والنفط)، مشيرة الى ان(الاسبوع الجاري سيشهد صرف رواتب جميع الموظفين، وزارة بعد اخرى). وبحسب المصادر (فقد تم صرف رواتب الموظفين الذين يتسلمون يدويا بالكامل وعلى الموظفين مراجعة دوائرهم لتسلمها). وأكد موظفون موطنة رواتبهم لدى مصرف الرافدين تلقيهم رسائل قصيرة تبلغهم بدفع راتب شهر حزيران الماضي عبر بطاقاتهم الذكية. في غضون ذلك نفى رئيس اللجنة المالية النيابية هيثم الجبوري (التريث في صرف رواتب وزارة التربية نظراً لوجود موظفين يتقاضون ثلاثة او اربعة رواتب في آنٍ واحد) . وأكد البنك المركزي اعادة خصم سندات لوزارة المالية لتأمين الرواتب لمدة ثلاثة اشهر، معلنا تفاصيل مساهمته في مواجهة الازمة المالية . وقال مدير عام المحاسبة في البنك احسان شمران في تصريح ان (البنك المركزي له دوراً كبيراً في مواجهة الازمة المالية الراهنة) مؤكداً (اعادة خصم سندات لصالح وزارة المالية بنحو ثمانية تريليونات دينار).واضاف ان (هذه السندات ستمكن الوزارة من تأمين رواتب الموظفين لاشهر تموز واب وايلول) لافتا الى ان (البنك سهل على وزارة المالية عملية تسديد الدين لمدة عشر سنوات).واشار الى ان (وزارة المالية اجرت مباحثات مع البنك المركزي وبعض المصارف لاعادة خصم هذه السندات) مبينا ان (البنك اجتمع مع المالية والمصارف وقام بخصم هذه المبالغ واودعها في حسابات الرافدين والرشيد وهيئة التقاعد).ولفت شمران الى (ايداع مبلغ اربعة تريليونات و300 مليار دينار في حسابات المصارف منذ الاربعاء الماضي) مؤكدا ان (المالية بامكانها ان تتسلم الاموال من المصارف) مرجحا (صرف رواتب الموظفين في بداية الاسبوع الجاري). وتابع ان (البنك المركزي يقف الى جانب الحكومة لاسناد المالية العامة من أي ازمة قد تواجهها)، مشيرا الى ان (حجم تعاون المصارف محدود نسبيا باستثناء الرافدين والرشيد والمصرف العراقي للتجارة). ورجح شمران (انفراج الازمة المالية بتعافي اسعار النفط والاقتصاد العالمي)، لافتا الى ان (الدولة تعمل باتجاه تحسين الموارد المالية العامة من خلال تفعيل الضرائب والجمارك بالاضافة الى موارد النفط).

قيم الموضوع
(0 أصوات)