ardanlendeelitkufaruessvtr

كتلة برلمانية تؤشر اخفاقا للكاظمي بملفين مهمين

 

كتلة برلمانية تؤشر اخفاقا للكاظمي بملفين مهمين
وصف كتلة تحالف "القوى العراقية" خطوات رئيس مجلس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة مصطفى الكاظمي في حصر السلاح بيد الدولة بـ"الخجولة"، اضافة الى عدم تطبيقه برنامجه الحكومي المعد.
وقال نائب رئيس الكتلة رعد الدهلكي أن "رئيس الوزراء لديه رؤية واضحة لإعادة دولة المؤسسات، إلا أن الطريق أمامه معقد، وهو يسير بحقل الألغام لبناء دولة المؤسسات".
وأضاف أن "الكاظمي لا يرضخ إلى الضغوطات السياسية والحزبية ولم يشارك الآخرين بالملف الأمني عكس الحكومات المتعاقبة التي اختصرت ذلك لمكون معين على حساب المكونات الأخرى"، داعيا بالوقت ذاته رئيس الوزراء إلى تصحيح الأخطاء السابقة وعدم الوقوف الجهة على حساب جهة أخرى".
وبين الدهلكي، أن "خطوات الكاظمي بحصر السلاح بيد الدولة خجولة وتحتاج إلى رؤية أكثر، بالإضافة إلى أن البرنامج الحكومي لم نر أي خطوات فقط إعلاميا، ونحن نعي ظروف وحجم الضغوطات التي تمارس على رئيس الوزراء، بالوقت نفسه هو يمتلك فرصه لإنقاذ العراق إذا فشل بنقل الحكومة وبناء دولة المؤسسات فلا دولة تكون مسيطرة هذا سيشكل خطرا على العراق والمنطقة".
ويقول الكاظمي ان الحكومة التي يرأسها هي مؤقتة، وممهدة لانتخابات مبكرة غير انه في الوقت ذاته اطلق جملة من التعهدات منذ تسلمه منصبه منها حصر السلاح بيد الدولة وملاحقة قتلة المتظاهرين اضافة الى محاسبة الفاسدين وتحسين الواقع الخدمي والمعيشي.

قيم الموضوع
(0 أصوات)