ardanlendeelitkufaruessvtr

مطالبة مجلس حقوق الانسان بانهاء الانتهاكات الخطيرة في العراق

طالبت المحامية العراقية المقيمة في المملكة المتحدة آية محمد الشيخلي، المتدرّبة في مركز جنيف الدولي للعدالة، مجلس الأمم المتحدة لحقوق الإنسان باتخاذ جميع الخطوات اللازمة لوضع حدّ لانتهاكات حقوق الإنسان في العراق. وقالت ان الحكومة العراقية لا تمتثل لالتزاماتها بموجب القانون الدولي باتخاذ تدابير لحماية المدنيين وضمان تزويدهم بالاحتياجات الأساسية.
وجاء ذلك في بيان القته اليوم (الاثنين ١٦/٩/٢٠١٩) بالنيابة عن منظمة المحامين الدوليين ومركز جنيف الدولي للعدالة ضمن اجتماعات الدورة ٤٢ لمجلس الامم المتحدة لحقوق الانسان، اكدت فيه ان ابناء الشعب العراقي يتعرّضون لاعتقالاتٍ تعسفية وتعذيبٍ، واختفاء قسرّي على أيدي القوات الحكومية والميليشيات التابعة لها.
واوضحت انّه تحت ذريعة محاربة الإرهاب، تمّ تدمير العديد من المدن، وهو ما يجعل عودة حوالي مليوني نازحٍ إلى منازلهم أمراً مستحيلاً. واشارت انّه لا توجد أي عمليّات اعمار حقيقيّة في العراق بسبب استشراء الفساد في جميع المستويات الرسمية.
وطالبت ان يجري الضغط على الدول لكي تستجيب لطلبات الفرق العاملة في المجلس المعنية بالاحتجاز التعسفي وحالات الاختفاء القسري وعلى وجه الخصوص حالة العراق.
كما حثت المجلس على اتخاذ جميع الخطوات الضرورية - بما في ذلك زيارة الأشخاص الذين تعرّضوا لانتهاكات حقوق الإنسان – وذلك من اجل معالجة الإنتهاكات الخطيرة وضمان احترام القانون الدولي

قيم الموضوع
(1 تصويت)