ardanlendeelitkufaruessvtr

ترامب يتهم إيران بقتل آلاف المحتجين وطهران تعترف

 
اتهم الرئيس الأميركي، دونالد ترامب إيران، الثلاثاء، بأنها تقتل شعبها، وذلك في اليوم نفسه الذي أقر فيه التلفزيون الإيراني الحكومي، أن قوات الأمن أطلقت النار وقتلت ما وصفتهم بـ"مثيري شغب" في عدة مدن وسط احتجاجات ضد رفع أسعار الوقود.
ففي لندن وخلال مشاركته في قمة حلف شمال الأطلسي "الناتو"، قال الرئيس الأميركي دونالد ترامب إن إيران تقتل الآلاف من المحتجين من شعبها، وطالب دول العالم بالانتباه إلى هذه المسألة.
وأوضح ترامب أن "إيران تقتل ربما الآلاف والآلاف من شعبها الآن ونحن نتحدث في هذه اللحظة، وهذا هو السبب في قيامهم بقطع الإنترنت كي لا يرى الناس ماذا يحدث"، وفقا لما ذكرته رويترز.
ووصف ما تفعله إيران بشعبها بأنه "أمر مروع"، بحسب ما ذكرت فرانس برس.
وكانت الاضطرابات في إيران قد بدأت في منتصف نوفمبر احتجاجا على رفع أسعار الوقود، لكن الاحتجاجات سرعان ما اتخذت منحى سياسيا حيث طالب المتظاهرون الإطاحة بكبار القادة في البلاد فيما قد تكون أكبر احتجاجات ضد الحكومة الإيرانية منذ 40 عاما.
وفي طهران، وللمرة الأولى منذ اندلاع الاحتجاجات الشعبية فيها، أقر التلفزيون الإيراني، الثلاثاء، أن قوات الأمن أطلقت النار وقتلت ما وصفتهم بـ"مثيري شغب" في عدة مدن وسط احتجاجات ضد رفع أسعار الوقود اندلعت شرارتها في الخامس عشر من نوفمبر الماضي.
وجاء هذا الاعتراف خلال تقرير انتقد تغطية قنوات تلفزيونية دولية، تصدر باللغة الفارسية.
وكانت منظمة العفو الدولية قالت، الاثنين، إن ما لا يقل عن 208 متظاهرين قتلوا في إيران منذ بدء الاحتجاجات، غير أن طهران، التي لم تعلن عن حصيلة رسمية للضحايا، انتقدت الأرقام الصادرة عن منظمة العفو الدولية، واعتبرتها "كذبا".
لكن وكالة فارس الإيرانية شبه الرسمية نقلت عن المتحدث باسم السلطة القضائية الإيرانية قوله "أرقام الضحايا التي تتحدث عنها الصحافة الأجنبية والمعادية، حول قتلى الاحتجاجات الأخيرة، لا أساس لها من الصحة".
قيم الموضوع
(0 أصوات)