ardanlendeelitkufaruessvtr

نافراتيلوفا تشيد بجهود جوف ضد العنصرية

 

نافراتيلوفا تشيد بجهود جوف ضد العنصرية
لوس أنجلس – كشفت لاعبة التنس الأميركية المعتزلة مارتينا نافراتيلوفا، التي سبق لها الحصول على 18 لقبا في البطولات الأربع الكبرى، أن مواطنتها اللاعبة الشابة كوكو جوف يمكنها أن تساعد في تحسين الأوضاع حول العالم.
وأشادت نافراتيلوفا بدور جوف (16 عاما) صاحبة الموهبة الكبيرة في حملة حياة السود مهمة المناهضة للتمييز العرقي.
ونشرت جوف تسجيلا مصورا على وسائل التواصل الاجتماعي تعبيرا عن احتجاجها على مقتل المواطن الأميركي الأسود جورج فلويد على يد قوات الشرطة الأميركية في ولاية مينيسوتا في مايو الماضي.
ونقلت هيئة الإذاعة البريطانية “بي.بي.سي” عن نافراتيلوفا (63 عاما) قولها عن جوف “إنها في غاية الاتزان داخل الملعب وخارجه”. وتابعت “لقد ترعرعت حسب معايير عالية وهذا يظهر من خلال أسلوب أدائها والآن من خلال نشاطها وتأثيرها السياسي”.
وأضافت اللاعبة المعتزلة “أبتسم كثيرا عندما أرى مدى التأثير الذي أحدثته بالفعل الآن وما ستحدثه من تأثير في المستقبل. إنها واحدة من الأشخاص الذين يمكنهم تغيير العالم نحو الأفضل وهي تريد القيام بذلك”.
وفي خضم الاحتجاجات والمظاهرات المناهضة للتمييز العنصري والمطالبة بالتغيير والإصلاحات شاركت جوف في الشهر الماضي في مسيرة في مدينة ديلراي بيتش مسقط رأسها في ولاية فلوريدا.
كما شاركت لاعبة التنس اليابانية ناعومي أوساكا صاحبة الأجر الأعلى بين الرياضيات وكذلك النجمة الأميركية المخضرمة سيرينا وليامز المتوجة بـ23 لقبا كبيرا في الاحتجاجات ضد العنصرية.
وأكدت نافراتيلوفا على أهمية دور نجوم الرياضة في الاحتجاجات المطالبة بالإصلاح قائلة “الرياضة كثيرا ما كانت تلعب دورا قياديا في تحقيق التغييرات الاجتماعية”.
وأوضحت بقولها “يمكن للرياضة أن تكون مساهمة مرة أخرى من خلال المشاركة في حياة السود مهمة والمساواة للجميع”.

قيم الموضوع
(0 أصوات)