ardanlendeelitkufaruessvtr

قناة المنار شعلة فتنة تنطفئ

 

سعى ويسعى نظام ولاية الفقيه وعبر بوابات ومنافذ مختلفة للتوغل و الاندساس في داخل البيت العربي  و تلويثه بالفکر الطائفي الانعزالي الذي يبعث على الفرقة والإختلاف والانقسام بين أبناء الأمة الواحدة، وقد کان هدف هذا النظام من نشر أفکاره المشبوهة المعادية والمضرة بالامنين القومي و الإجتماعي العربي، هو أن يضمن الأرضية والمناخ المناسبين لکسب المزيد من العرب کي يستغلهم کوقود لمشروعه المناهض للعروبة والإسلام، وقد کانت قناة المنار، واحدة من هذه البوابات التي يطل من خلالها نظام ولاية الفقيه ليروج فکره الضال المشبوه على العالم العربي.

 

قناة المنار ومنذ إنطلاقتها وشروعها ببث ونشر الافکار الضارة المضرة من خلال القمرين(عرب سات و نايل سات)، فإنها وللأسف قد حققت نجاحا في شحن و حقن بعض العقول والنفوس بسموم أفکار ومنطلقات نظام ولاية الفقيه و وجه الخطورة في هذه القناة هو ماكانت تقوم به من قلب للحقائق والتمويه عليها بحيث تجعل الباطل حقا والعکس من ذلك، وإن التأثيرات الضارة لهذه القناة و بعد أن بدأت تطفو للسطح، کان لابد من إتخاذ إجراء عربي حازم و مسٶول تجاهها و عدم السماح لها بأن تسرح وتمرح دونما حساب وکتاب فکان القرار العربي الصائب بإغلاق هذه القناة من القمر الصناعي عرب سات و من ثم من القمر الصناعي نايل سات.

 

ماقد قامت به قناة المنار من الدعوة لأفکار ومبادئ نظام ولاية الفقيه الهدامة و التحريض والتأليب على الأنظمة والشعوب و الحکومات العربية والدعوة بأساليب و وسائل مختلفة من أجل قلب ظهر المجن لها و الانجراف وراء أراجيف وخزعبلات نظام ولاية الفقيه، قد أوصل الصبر و الحلم العربي إلى نهاية الخط، خصوصا وأن البعض ممن إنبهروا و إنخدعوا بهذه الافکار السامة طفقوا يسعون لنشرها و بثها في دائرة أوسع، وهنا کانت المشکلة التي جاء قرار إقفال حساب قناة المنار من قمري عرب سات و نايل سات و إغلاقها، کإجراء عربي حاسم و حازم للوقوف بوجه هذه البوابة المشبوهة.

 

الاعلام کما نعلم جميعا هو في المجتمعات المتحضرة و المتقدمة بمثابة سلاح فعال و وسيلة فعالة من أجل إيصال الافکار و المبادئ ونشرها بين الناس و بالتالي خلق رأي عام يبنى على أساسه الخطاب العام للجماهير و الشعوب، وقد کانت قناة المنار وللأسف البالغ تعمل بصورة أو أخرى من أجل خلق رأي عام و خطاب عام أساسه و أرضيته أفکار و منطلقات نظام ولاية الفقيه، لکن إفتضاح دور نظام ولاية الفقيه في المنطقة و الذي يسعى لتمرير مشروعه السياسي ـ الفکري المشبوه و النهوض العربي ضده و التصميم على مواجهته و إجهاضه، دفع بالعرب للإلتفات الى هذه القناة و إغلاقها و کف شرها عن العروبة و الاسلام.

 

قيم الموضوع
(0 أصوات)
آخر تعديل على الجمعة, 06 تشرين1/أكتوير 2017 03:26
العلامة محمد الحسيني

العلامة محمد الحسيني الأمين العام الحالي للمجلس الإسلامي العربي في لبنان وهو باحث ومحاضر إسلامي / سياسي لديه أكثر من سبعين كتاباً ويتميز بمواقفه الفكرية والسياسية الوحدوية الرافضة لمنطق الفتنة ودعاتها. لبناني الجنسية