ardanlendeelitkufaruessvtr

اتحاد القوى العراقية في مرحلة نزع الملابس الداخلية!!

أنمار نزار الدروبي 

 

اتحاد القوى العراقية.. اتحاد العار والذل والهوان!!

اتحاد القوى العراقية.. اتحاد الوقاحة والفساد والباطل!!

اتحاد القوى العراقية.. اتحاد الراقصة فيفي عبده في مسرحية حزمني يابابا!!

اتحاد القوى العراقية.. اتحاد قدوري (أبو العرك) ورقصة الهجع!!

اتحاد القوى العراقية.. اتحاد العصابة والاحتيال والسرقة والكذب والنفاق والسفسطة والمهزلة!!

اتحاد القوى العراقية.. في الفيلم العربي(ياعزيزي كلنا لصوص)!!

اتحاد القوى العراقية.. اتحاد شرفاء روما!!

اتحاد القوى العراقية.. اتحاد دك عيني دك.. هؤلاء من ضربوا الحلال والحرام عرض الحائط!!

كل شيء مباح في اتحاد القوى العراقية.. العقود الوهمية، الصفقات والسمسرة وسرقة المال العام، التأمر على المواطنين السنة وتسليم المحافظات الغربية على طبق من ذهب إلى داعش ومن ثم إلى المليشيات والعصابات الإيرانية بعد ان وقعوا صك التفريط بهذه المحافظات وخانوا الجغرافية والتاريخ وباعوا ضمائرهم بثمن بخس!!

لم يستطيع هذا الأتحاد فعل شيء سوى الانحطاط في الأداء العام..اتحاد التسافل لايفقهون غير الكذب، سيما انهم يتخذون من مسيلمة الكذاب معبرا يعبرون من خلاله ليقدموا سفاهتهم وكذبهم.

إلى متى وانتم أسرى وخدم للأجندة الإيرانية.. إلى متى يبقى حذاء الشيطان قاسم سليماني فوق صدوركم.. إلى متى وانتم عبارة عن أبواق كاذبة لتسويق الميليشيات والعصابات المجرمة.. وإلى متى تبقى أجسادكم ترتعش عندما يذكر اسم اية من أعضاء التحالف الوطني او قادة المليشيات؟!

ماهي قصة الراقصة فيفي عبده ومسرحية حزمني يابابا؟

في مقال سابق كتبت عن هذا الموضوع وللضرورة اقتبس منه الشيء اليسير.. في التسعينات من القرن الماضي أنتجت مسرحية حزمني يابابا بطولة فيفي عبده والممثل المصري حسن حسني الرقابة المصرية اعترضت على عنوان المسرحية بسبب لايجوز للأب أن يحزم ابنته وترقص.. بمعنى أن الرقابة لم تعترض على أصل الرقص، وبقيت المسرحية إلى يومنا هذا عندما تعرض بعنوان (حزمني يا).. فيفي عبده ترقص ولم تعلم من هو الذي يحزمها، ولكن أعضاء اتحاد القوى العراقية يعلمون جيدا أن قاسم سليماني هو من يحزمهم كي يرقصون على أبناء المحافظات الغربية ويهزون وسطهم العفن.

أما في قضية اتحاد القوى العراقية وإشراف روما.. هذه قصة في الثلاثينات من القرن الماضي عندما جاء إلى بغداد المخرج الفنان(جورج أبيض) من أجل عرض مسرحيته(يوليوس قيصر) لم يصطحب معه العدد الكافي من الكومبارس حتى يوفر نفقات السفر والتكاليف.. وعندما وصل إلى العراق لم تكن المسارح وصلات العرض متوفرة في بغداد، فأختار إحدى المقاهي في منطقة الميدان ليعرض فيها المسرحية.. في حينها احتاج المخرج الى عدد من الكومبارس فنصحه أهل المنطقة بأن يختار مجموعة من الذين يتسكعون بالشوارع ويشربون الخمر والحرامية وهؤلاء تكون أجورهم منخفضة التكاليف ويقبلون بخمس فلوس في وقتها، وعندما وافق المخرج واختار بعض المستكعين لكي يؤدون ادوارهم، إشراف روما ووضع المخرج على رؤوسهم أطواق الياس وهم يتقدمون للملك .. الناس في الميدان يعرفون من هؤلاء وبدؤوا بالضحك والصراخ عليهم كالآتي:

لك هاي منو.. هذا قدوري أبو العرك تالي وقت يصير شريف روما!!

لك هذا منو صلاح المكبسل.. أنزل يمعود لاتفضحنا.. تالي عمرك صرت شريف روما!!

وهكذا.. لك شوف منو صاير شريف روما، رياض الحرامي!!

وهذه القصة بالضبط تنطبق على اتحاد القوى العراقية.. الذي لم يبقى في جعبته شيء.. سوى أن نقارن هؤلاء بإشراف روما.. لك شوف منو، الحرامي فلان وزير ال(..) سرق أموال الدولة.. لك هاي منو النائب الفلاني سرق أراضي الدولة.. والسياسي الفلاني أو مايسمى الزعيم الفلاني الذي سرق أموال النازحين.. والسياسي الفلاني الذي انبطح تحت أقدام خامنئي، وغيرهم القائمة طويلة وكل واحد من هؤلاء يمثل الخزي والعار والجبن بحد ذاته.

أخيرا.. اليوم اتحاد القوى العراقية في مرحلة نزع الملابس الداخلية.. ومن المحتمل الأيام القليلة القادمة سينزعون ملابسهم الداخلية ويرتمون عراة في أحضان مسجدي وسليماني؟!

قيم الموضوع
(0 أصوات)
آخر تعديل على السبت, 14 تشرين1/أكتوير 2017 20:26
انمار نزار الدروبي

كاتب عراقي مقيم في بروكسل