ardanlendeelitkufaruessvtr

اذا كان الاسد شريفاً يعمل ..التالي من اجل سوريا

بقلم مظهر عارف نيسان/أبريل 10, 2018 546

اذا كان الاسد  شريفاً يعمل ..التالي من اجل سوريا
عندما اندلعت الاحتجاجات الشعبية ضد  مبارك ونظامه بمصر والتي انتهت بازاحته عن السلطة استبعد بشار الاسد  حصول  هذا الامر في سوريا واشار بلقاء صحفي الى امتلاكه عدة اوراق  تحول دون وقوع الشئ نفسه الذي كان يحدث  بذلك البلد في بلاده   هذا وقد اظهرت الايام التي اعقبت ذلك التصريح  ان الاسد كان مخادعاً وكان  يعرف مسبقاً ان نظامه ليس بمامن من  حدوث احتجاجات ضده   شبيهة بما كان  يحدث بمصر في تلك الاوقات وان الاوراق التي تحدث عنها   كانت عبارة عن اوامر معدة  مسبقا   من قبله تقضي بقمع المحتجين بالقوة المسلحة  والاستعانة بايران التي دعم والده عدوانها البربري على العراق في   ثمانينات القرن الماضي وشاركت سوريا في العدوان الثلاثيني الدولي وفي الحصار  الشامل الذي قرره مجلس الامن  ضد الشعب  العراقي ووطنه  باسم تحرير الكويت. في العام ١٩٩١  واستولى هو على الوديعة العراقية في البنوك السورية  ووزع بعضها على التجار  السوريين والشركات السورية   المدين لها العراق وسلم الباقي للولايات المتحدة وذلك في خرق  فاضح للقانون الدولي من جانب حكومته  وابعد عدي وقصي صدام حسين ومصطفى نجل  قصي عن سوريا   بعد دخولهم الى اراضيها   ابان الغزوالانكلو امريكي والحليف  للعراق  ونصبت مخابراته  كمينا   لاخ صدام حسين غير الشقيق سبعاوي ابراهيم الحسن   بطلب امريكي  فتم اعتقاله  ومن بعد ذلك الحكم عليه بالاعدام في العراق وتنفيذ ذلك الحكم ضده .اذا كان الاسد  وطنياً وشريفا كما  يصوره اتباعه في سوريا كذلك  ومنهم مجاميع   من المرتزقة من الكتاب والصحفيين العرب  وايران وروسيا  المحتلتان للاراضي  السورية فان عليه  ابلاغ مجلس الامن  الدولي  باستعداده  للتنازل عن الحكم  وانه سيطلب  من روسيا وايران  وحزب  الله اللبناني  والميليشيات العراقية بمغادرة سوريا مقابل. انسحاب امريكا   وتركيا وقوات المرتزقة  المدعومة من دول عربية و اجنبية مغادرة الاراضي  السورية  ايضا و عدم ملاحقته وغيره من اقاربه والقادة
 العسكريين والمسؤولين   قضائيا من قبل  اية جهة   كانت سورية  كانت ام دولية ومنحه  حق البقاء في سوريا او اختيار بلد اخر يقيم فيه ووضع سوريا تحت اشراف مؤقت من  جانب الامم المتحده واختيار شخصيات وطنية مستقله معروفة  في الوطن لتسيير الاوضاع  فيه لحين اجراء انتخابات  عامة وحرة واختيار رئيس للدولة من قبل الشعب  ووضع دستور جديد  خلال فترة  ستة اشهر تنتهي بعدها ولاية المنظمة الدولية  على سوريا ٠للمعترضين على وضع الاسد اقول  ان كل المتورطين في الحرب في سوريا من دول ومن عملاء  قتلة هم من المجرمين  وان  بشار ليس المجرم الوحيد بينهم٠ان  ٣  خانوا  روسيا   غورباتشوف  ويلتسين  وبوتين   الاول مايزال حراً  ويعيش في بلاده  والثاني وقع على  اسقاط الدولة  وحصل على العفو من بوتين  ومات بعد ذلك والثالث  وهو  بوتين يقود روسيا منذ ذلك الوقت وحتى  الان٠ ان بشار الاسد  لن يكون  الرئيس  الوحيد  في العالم  اذاً اذا  اعفي من جرائمه   بعد تنازله عن الحكم وجنب  سوريا وشعبها  المزيد من التدمير والمذابح ٠

قيم الموضوع
(0 أصوات)