ardanlendeelitkufaruessvtr

(( شَعريَّة وشَعَر بناتْ ))

بقلم الدكتورة وفاء عبد الرزاق تموز/يوليو 18, 2018 65
الدكتورة وفاء عبد الرزاق 
مُو مَيتين
لا مُو مَيتين،
مُو مَيتين
الچتلهم مات
انكسر واهْسْ الدنية
وبگوا بيد الحْلَیوین
شَعريَّة وشَعر بنات
لا مُو مَيتين
الچتلهم مات
ما شارب لبَن غِيرة
لا عارف شِنو الذمَّة
ولا ليلة بحضنها يْبات
ماضايگ حِليب الزاچية
الطيْبتْ خاطر الگيظات
مِن رجفت شفايفهن
صار چتافها الظلَّات
الگصايبها حديقة بيت
مِنْ تْحِلهن يغنّي فياي
يتدَلَّع على النعناع
نور وماي
يگصدها الفخر مهوال
يتشيَّم بشَيَلتها عزيز الحال
عبايتها عزيمة شيخ
يتوسَّل بچلمَتها چبير الراي
هذا ابن ذنَّي وبعد أزوَدْ
هذا الما يْعدَّه العَد
گدّ النهر گدّ المَدْ
گدّ الزَوَد والأزوَد،
بَعَد أزوَد
هذا ابن الهلهلَتْ للموت
قرآن بصدرها والثدي آيات
مِنْ يِعرگ جبين الموت
تفرش له شِليل الذاتْ
تِعَضّ الجرح لا يشكي
تصوغ الليل ترچيَّة
تِلصِفْ والفرح نِيَّة
تِشّد حزامها عْلى الجوع
خاف يصيح مابيَّه
ولك ماي الورد سَبِّحْ
على التابوت
والزاتوت
گلَّه يْريّض شْويَّه
أُهُو شايل عرس ريَّة
أُهُو شايل گلُوبْ النَّاس
والهَوسات بصريَّة،،
ها ،،ها
وهَلهولة لروح المِعْرس
هَلهولة لروح المِعْرس.
قيم الموضوع
(0 أصوات)