ardanlendeelitkufaruessvtr

لعبة الشياطين

بقلم بسمة عبيد تشرين1/أكتوير 25, 2018 311
بسمة عبيد 
 
عندما تخرج الكرة عن محورها، تأخذ بالدوران باحثة عن هذا المحور أو محور جديد تستقر عليه..... وريثما تستقر على محور ما....لابد أن يختلط الحابل بالنابل....وتتغير القيم والمفاهيم وفي هذه ....الخلطةبيطا.....تنطلق الشياطين من أوسع أبواب جهنم...لتجعل من كل من كان يعتقد أنه بشريا..... شيطانا جديدا تتغلب الشياطين على الملائكة المحاصرين بخيرهم وحبهم للإنسانية ظنا منهم انهم يحمون الأخيار ...وهنا قد نصل لنهاية كما الافلام والمسلسلات العربية، مع فرق بسيط ..اننا لن نجد عندها شعبا يصفق لهذه النهاية ....أو تلك....فترقص الشياطين على أطلال انجازاتها....منتظرة الجولة القادمة.
قيم الموضوع
(0 أصوات)