ardanlendeelitkufaruessvtr

المرأة

بقلم زينب علي تشرين2/نوفمبر 08, 2018 44
الناشطة العراقية زينب علي
 
المرأة هي المدرسة الأولى التي تتكون فيها شخصية الإنسان ، بل هي مجتمع كامل بحد ذاتها ، فلا يمكن بناء أسرةٍ قويةٍ متماسكةٍ ولا يمكن بناء إسرةٍ بلا أساسها وأساس الأسرة هي المرأة .. 
لا تتقدم أيّ مجتمع حالَ إهمالها للمرأةِ التي هي أهم ركن من أركان المجتمع بل هي الركن الأساسي التي تنبني عليها المجتمعات .. 
اليوم لم تَعُد المرأة وسيلةً للأعمال المنزلية فقط بل أصبحت لها دوراً كبيراً في المجتمعات وباتت تشاركُ الرجال في مختلف مجالات الحياة الإنسانية لما لها وزنها وثقلها في المجتمعات جميعاً .. 
لو نظرنا إلى التأريخ لوجدنا أنّ كلَّ رجلٍ بَلَغَ هدفه وأوصل رسالته إلا كانت وراءُه إمرأة عظيمة والأمثلة كثيرة ، ولكنني أوّد أن أشير في كتابتي هذه إلى الموقف البطولي لسيدتنا زينب ( عليها السلام ) عندما نشرت ثورة الإمام الحسين ( عليه السلام ) بعد واقعة الطف وكيف تكمّلت ضد حاكمٍ جائرٍ في قلب مجلسه وكيف كانت عوناً وسنداً لأخيها في ثورته وكيف نقلت الثورة إلى الأجيال المتوارثة ..
يقول العالم شكسبير : "بالمرأةِ يُختبَر الرجلُ " هذه مقولة جميلة جداً بحق المرأة فقد جعل العالم شكسبير المرأة مقياساً لنجاح أو فشل الرجل في مجالات شتى من الحياة الأسرية والمجتمعية .. 
وأنا بدوري كناشطة مدنية في مدينتي "تلعفر" أبدل قصارى جهذي في سبيل أن أنقل معاناة إخواتي وأمهاتي لكي تحصل المرأة على حقها وحرّيتها في مجتمعنا التي وللأسف تُجحِف حق المرأة في إحيانٍ كثيرةٍ وتقيّد حرّيتها التي هي بالأصل معطاءً وحقاً لكل إنسان على وجه الكرة الأرضية ..
 
قيم الموضوع
(2 أصوات)