ardanlendeelitkufaruessvtr

"كولومبوس" عربي

بقلم محمد هجرس كانون1/ديسمبر 01, 2018 33

"كولومبوس" عربي
بغض النظر عما إذا كان كولومبوس هو ذاته مكتشف “العالم الجديد” وقتها، أم زميله أميركو فيسبوتشي، إلا أنه يمكن اعتبار ما حدث تصحيحا لتاريخ غالبا ما يكتبه المنتصرون.
قبل أيام، ووسط هتافات وتصفيق قرابة 200 شخص، من سكان البلاد الأصليين، من قوميتي اتفونجا وتاتافيام؛ تجمعوا في حديقة غراند بارك بمدينة لوس أنجلس الأميركية، إثر تصويت مجلس المدينة وهيئة مراقبين بالإقليم، تمت إزالة التمثال البرونزي للمستكشف الإيطالي كريستوفر كولومبوس (1451 – 1504) من الحديقة، بعد قرابة نصف قرن من إهداء اتحاد نقابات جنوب كاليفورنيا التمثال إلى إدارة الإقليم عام 1973.
وبغض النظر عما إذا كان كولومبوس هو ذاته مكتشف “العالم الجديد” وقتها، أم زميله أميركو فيسبوتشي، إلا أنه يمكن اعتبار ما حدث تصحيحا لتاريخ غالبا ما يكتبه المنتصرون كما يقول المثل الفرنسي؛ ربما تكون المحاولة متأخرة جدا وجاءت بعد ستة قرون تقريبا ليس لإزالة التمثال فقط، ولكن لإزالة “الرواية الخاطئة” بتعبير عضو المدينة ميتش أوفارال الذي قال أيضا إن “كولومبوس نفسه كان مسؤولا عن ارتكاب فظاعات، وإن أعماله تصنف في خانة كبرى عمليات الإبادة المسجلة عبر التاريخ”.
وبعيدا عن هذا الجدل، إلا أن سؤالا خبيثا طرأ على ذهني: هل كان هؤلاء المستكشفون الأوائل متزوجين مثلنا، لديهم نسوة وأطفال؟ وكيف واتتهم الجرأة ليتركوهم لشهور وسنوات بحثا عن سراب عالم جديد، فيما الرجل منا لا يستطيع المبيت في الخارج أو التأخر في عمله؟
بالتأكيد افتراضيا لم يكن أحد منهم متزوجا أو أن زوجاتهم لسن من “العينات” التي لدينا.. وإلا فإنه لن يكتشف شيئا! ولنتخيل أنه كان لدينا كولومبوس “عربي” حاول المغامرة، طبعا ستستجوبه زوجته بأسئلة “المخبرين”: إلى أين تذهب؟ مع من؟ كيف تأخذ قرارا مثل هذا دون الرجوع إليّ؟ لو غرقت المركب ماذا سأفعل بالأولاد؟ لماذا يا ربّ كل المكتشفين يدللون زوجاتهم، وأنت “مشحططني معاك”؟ والأهم: ماذا ستحضر لي بعد عودتك؟ لعلمك.. ابنة صديقة ماما تزوجت ماجلان الذي عندما اكتشف رأس الرجاء الصالح؛ أحضر لها “الرأس” وعملت عليها “فتة” تردّ الروح!
ليس هذا فقط، بل تتوالى الاتهامات: الزواج مسؤولية يا أستاذ.. يبدو أن الحنين قد عاودك لأيام “الصرمحة”! أكيد على علاقة بواحدة هناك، واخترعت موضوع الاكتشاف كحجة لتقابل الست هانم! ثم أنا بأطبخ البامية لمن؟
بعد كل هذا.. لن يخرج جواب “كولومبوسنا” عن “أبو أم أميركا على أم اللي عايز يكتشفها”.. أحضري البامية كي “أطفح” وأنام! هنا تقول له “أرأيت نتائج تصرفاتك المهببة؟ ألا يكفي أني محسودة طيلة عمري.. البامية هي الأخرى اتحرقت من كثر كلامك.. يا الله شدّ حيلك واطلب لنا بيتزا!”.
كاتب مصري

قيم الموضوع
(0 أصوات)